روابط للدخول

نقص في مجالات الحرية والمساواة في العالم العربي / اقتحام منزل زعيم صرب البوسنة


- اشار تقرير اصدره برنامج الامم المتحدة للتنمية، بشأن التطور في العالم العربي، اشار الى وجود نقص في مجالات الحرية والمساواة بين الجنسين، والتعليم في المنطقة. - أفادت وكالة الانباء الصربية البوسنية، ان قوات حفظ السلام في البوسنة، بقيادة منظمة حلف شمال الاطلسي، اقتحمت صباح اليوم، منزل زعيم صرب البوسنة السابق رادوفان كراجيج، بالقرب من سراييفو. - وصلت اليوم طائرة شحن اميركية، الى ايران، وهي تحمل ما قيمته، ثلاثمئة الف دولار من المساعدات الانسانية لضحايا الهزات الارضية، التي ضربت شمال وغرب ايران الاسبوع الماضي.

تفاصيل الأنباء..

- اشار تقرير اصدره برنامج الامم المتحدة للتنمية، بشأن التطور في العالم العربي، اشار الى وجود نقص في مجالات الحرية والمساواة بين الجنسين، والتعليم في المنطقة.
واوضح التقرير الذي صدر في مقر جامعة الدول العربية، في القاهرة، ان المواطن العربي، يتمتع بأدنى قدر من الحريات في العالم. كما اشار ايضا، الى ان التطور في الدول العربية تعرض لمعوقات جدية بسبب الحد من حريات النساء، والنقص في مجال التعليم.
وفي هذا السياق ذكر تقرير منظمة التنمية، ان نحو خمسة وستين مليون فردا، في الغالب من النساء البالغات، يعانون من الامية، وان نحو عشرة ملايين طفل عربي، لا تتوفر لهم فرصة التعليم في المدارس.
اما معدل البطالة فقد بلغ في البلدان العربية نسبة خمسة عشر في المئة، وهو اكثر بثلاث مرات من المعدل في باقي انحاء العالم.
هذا وقد اشارت وكالة فرانس برس للانباء، ان التقرير الدولي، تم اعداده لاول مرة، من قبل اخصائيين عرب.

- أفادت وكالة الانباء الصربية البوسنية، ان قوات حفظ السلام في البوسنة، بقيادة منظمة حلف شمال الاطلسي، اقتحمت صباح اليوم، منزل زعيم صرب البوسنة السابق رادوفان كراجيج، بالقرب من سراييفو.
الوكالة اوضحت ايضا، ان عملية الاقتحام والبحث عن كراجيج، المطلوب لدى محكمة جرائم الحرب في لاهاي بتهمة جرائم الابادة الجماعية وجرائم ضد الانسانية، تمت بدعم من مدرعات ومروحيات عسكرية. لكن عملية الاقتحام، حسب تصريح لاحد افراد عائلة كراجيج، لم تسفر على اعتقال أي شخص.

- على صعيد ذي صلة، واصلت محكمة جرائم الحرب في لاهاي، التي تتولى محاكمة الرئيس اليوغسلافي السابق سلوبودان ميلوشيفيج، واصلت اليوم اعمالها، بعد استراحة دامت اسبوعين، بسبب مرض ميلوشيفيج.
هذا وقد بدأت جلسة اليوم، بالاستماع الى شهادة الدبلوماسي النمساوي، وولف كانك بترش، المبعوث السابق للاتحاد الاوروبي، الى كوسوفو، خلال اعوام النزاع، ثمانية وتسعين وتسعة وتسعين.
ومن الجدير بالذكر ان ميلوشيفيج يمثل امام المحكمة الدولية، بتهمة ارتكابه اعمالا وحشية، خلال فترة الحرب في كرواتيا والبوسنة وكوسوفو.

- صرح الجنرال بيتر بيس، نائب رئيس هيئة الاركان الاميركية المشتركة، ان طاقم الطائرة الاميركية، الذي تسبب في حادث قصف، وسط افغانستان اودى بحياة اكثر من اربعين مدنيا. كما صرح ان الطاقم كان يرد على اطلاق نار تعرضت له الطائرة الاميركية.
الجنرال الاميركي، اضاف ايضا، ان هناك الكثير من الحقائق المتعلقة بالحادث مازال غير واضحة.
وفي المقابل، اعلن وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفيلد، ان فريقا اميركيا افغانيا مشتركا، يتولى التحقيق في الحادث، الذي وقع في قرية ديهرا واد.
هذا ويعتقد ان القوات الاميركية، اخطأت في ضرب حفل زفاف كان يقام في القرية، عندما اعتبرت اطلاق النار، في الحفل، محاولة لاستهداف الطائرة.

- وصلت اليوم طائرة شحن اميركية، الى ايران، وهي تحمل ما قيمته، ثلاثمئة الف دولار من المساعدات الانسانية لضحايا الهزات الارضية، التي ضربت شمال وغرب ايران الاسبوع الماضي.
وقال متحدث باسم صندوق الامم المتحدة لرعاية الطفولة، اليونيسيف، لوك جافين، ان المساعدات قدمت من قبل الوكالة الاميركية للتنمية الدولية.
هذا وسيقوم موظفو اليونيسيف بتسليم المساعدات الاميركية، الى منظمة الهلال الاحمر الايرانية، التي ستتولى عملية التوزيع.

- على صعيد آخر، اعلنت وسائل الاعلام الرسمية، ان محكمة ايرانية، في محافظة همدان، اصدرت اليوم الثلاثاء، امرا بالقاء القبض على الكاتب والصحفي الاصلاحي، هاشم آغا جاري، بتهمة اهانة رجال الدين، في ايران.
وكالة الانباء الرسمية الايرانية، ذكرت ايضا، بان المحكمة سلمت امر القاء القبض، الى منظمة مجاهدي الثورة الاسلامية الاصلاحية الايرانية، التي ينتمي اليها آغا جاري.
ومن الجدير بالذكر ان الحكم صدر بحق الصحفي الايراني، بعد ان دعى في خطاب عام، الشهر الماضي، الى عدم اطاعة الزعماء الدينيين بشكل اعمى.

- اعلنت اللجنة العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة، انها اوقفت عمليات اعادة توطين العائلات الافغانية النازحة، في مناطق شمال ووسط افغانستان، بسبب تصاعد عمليات العنف.
الناطق باسم اللجنة الدولية، يوسف حسن، اوضح ان تجدد القتال بين الاطراف المتنازعة الافغانية، لا يعيق عملية اعادة توطين اللاجئين فقط، بل يثير من جديد مشكلة نزوح الآلاف من الافغان.
الناطق الرسمي اضاف ايضا، ان النساء والاطفال، ومواطنين من اقليات عرقية افغانية، كانوا اهدافا لاعمال عنف في عدد من مدن مقاطعة بالخ، بما فيها مدن مزار شريف، وسامانجان.
ويذكر ان الرئيس الافغاني حامد كرزاي، ارسل وفدا رسميا الى شمال البلاد، لمعالجة مشكلة العنف العرقي.

- على صعيد آخر التقى وزير الدفاع البريطاني جيف هون اليوم، الرئيس الافغاني حامد كرزاي، في العاصمة كابول، التي وصلها في زيارة رسمية تستغرق يوما واحدا.
هون التقى ايضا، التقى وزير الدفاع الافغاني محمد فهيم، وكذلك مبعوث الامم المتحدة الخاص لافغانستان، الاخضر الابراهيمي.

على صلة

XS
SM
MD
LG