روابط للدخول

اجتماع فئات عراقية معارضة مع مسؤولين أميركيين في واشنطن للبحث في تغيير النظام / الكويت تعتبر الخطوات العراقية التي اتفق عليها في قمة بيروت غير إيجابية


مستمعينا الكرام.. أهلا وسهلا بكم في جولة اليوم على الصحف العربية التي تناولت الشأن العراقي، أعدها ناظم ياسين، وتشترك معي في التقديم زينب هادي. أبرز مستجدات الشأن العراقي كما تناولتها صحف الأحد: اجتماع فئات عراقية معارضة مع مسؤولين أميركيين في واشنطن للبحث في تغيير النظام، وزيارة وفد قطري تجاري إلى العراق، والكويت تعتبر الخطوات العراقية التي اتفق عليها في قمة بيروت غير إيجابية، فضلا عن أنباء متفرقة أخرى بينها وصف بغداد تصريحات نائب الرئيس الأميركي (تشيني) بأنها لا تتسم بحس المسؤولية.

--- فاصل ---

من أبرز عناوين الصحف، نطالع:
- المجلس الوزاري الخليجي يدعو إلى تنفيذ قرارات قمة بيروت عن الكويت والعراق.
- ممثلو أربع جماعات عراقية معارضة يجرون مباحثات مع الإدارة الأميركية.
- بغداد تقول: المسؤولون الأميركيون جميعهم "مختلو العقل".

--- فاصل ---

- الكويت: الخطوات العراقية حول ما اتفق عليه في قمة بيروت ليست إيجابية.
- واشنطن تؤكد لوفد المعارضة العراقية التزامها العمل على تغيير نظام صدام.
- الرئيس العراقي يستقبل وزير الاقتصاد والتجارة القطري.. اتفاقية للتعاون الاقتصادي ومنطقة التجارة الحرة.

--- فاصل ---

- مسؤولون أميركيون يلتقون بجماعات عراقية معارضة / وبغداد تقول: تصريحات تشيني لا تتسم بحس المسؤولية.
- اللجنة العراقية-القطرية تبحث في تطوير العلاقات الاقتصادية.
- معارضون عراقيون يبحثون بواشنطن الإطاحة بصدام.

--- فاصل ---

- الرئيس صدام استقبل وزير الاقتصاد القطري الشيخ حمد بن فيصل / والتوقيع على اتفاقية التجارة الحرة ومحضر اللجنة القطرية العراقية المشتركة.
- بغداد تبدأ غدا بيع أجهزة استقبال البث الفضائي.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
مراسل إذاعة العراق الحر في الكويت محمد الناجعي يعرض لنا الآن ما نشر في الصحف الكويتية.

(تقرير الكويت)

--- فاصل ---

ومن القاهرة، يعرض مراسلنا أحمد رجب لما نشرته صحف مصرية في الشأن العراقي.

(تقرير القاهرة)

--- فاصل ---

ومن عمان، وافانا مراسلنا حازم مبيضين بالعرض التالي لما نشرته صحف أردنية.

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

صحيفة (الحياة) اللندنية نقلت عن ممثل (المجلس الأعلى للثورة الاسلامية في العراق) حامد البياتي قوله إن المسؤولين الأميركيين أكدوا خلال لقائهم أول من أمس في واشنطن وفداً من المعارضة العراقية "التزامهم تغيير النظام العراقي واستعدادهم العمل مع كل أطراف المعارضة"، بحسب تعبيره. وجدد دعوته عقد (اجتماع مصغر) للمعارضة شرط أن تتم "إدارته وتمويله ذاتياً"، بحسب ما نقلت عنه الصحيفة.
وكان ممثلون عن أربع مجموعات عراقية معارضة أجروا الجمعة محادثات مع مسؤولين أميركيين في وزارة الخارجية في واشنطن. وقال البياتي في اتصال مع (الحياة) أمس إن المحادثات تطرقت إلى مسائل عدة شدد خلالها المسؤولون الأميركيون على ثلاث نقاط: (التزام واشنطن بإسقاط النظام العراقي وإحداث تغيير ديموقراطي، والتعاون مع كل أطراف المعارضة العراقية بغية تحقيق هذا الهدف، وعقد مؤتمر موسع للمعارضة يبحث في وضع العراق بعد سقوط نظام صدام). وأضاف أن "وفد المعارضة ركز من جهته على مسألة حماية الشعب العراقي وفقاً لقرارات الأمم المتحدة، كما دعونا إلى عقد مؤتمر مصغر للمعارضة"، بحسب ما نقلت عنه صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---

وفي تقرير لها من الكويت، نقلت صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية عن وزير الدولة للشؤون الخارجية الكويتي الشيخ الدكتور محمد الصباح قوله إن العراق لم يقم بأي تحرك إيجابي حول ما تم الاتفاق عليه في قمة بيروت التي عقدت في شهر آذار الماضي.
وأضاف الصباح قبيل مغادرته الكويت أمس متوجها إلى جدة للمشاركة في اجتماع لوزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي أن "بند الحالة بين الكويت والعراق يعتبر بندا أساسيا من بنود اجتماع جدة، كما لا يوجد جديد بخصوص تلك المسألة"، بحسب تعبيره. وأضاف أن بلاده ستبلغ الوزراء الخليجيين بأنه "لم يكن هناك أي تحرك إيجابي من جانب العراق فيما تم الاتفاق عليه في قمة بيروت الأخيرة"، لا سيما في ما يتعلق بضرورة إيجاد حل سريع ونهائي لقضية الأسرى والمرتهنين الكويتيين، بحسب ما نقلت عنه صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية.

--- فاصل ---

أخيرا، وتحت عنوان (الحرب الوقائية)، نشرت صحيفة (الحياة) اللندنية مقالة رأي بقلم الكاتب زهير قصيباتي أشار في مستهلها إلى أن المسؤول الدولي السابق عن البرنامج الإنساني في العراق (دنيس هاليداي) يتوقع خسائر رهيبة للهجوم الأميركي المحتمل على العراق.
ويضيف الكاتب قائلا: "لا أحد سينصت إلى دعوة للتعقل والحكمة، فيما الجميع منهمك بإحصاء الحد الأدنى لضحايا حروب مستنسخة من حرب أميركا على (الإرهاب)... وبات واضحاً أن الثلاثي بوش - تشيني - رامسفلد غلّب كفة الخيار العسكري لإزاحة الرئيس صدام حسين من السلطة"، بحسب تعبيره. فكلمة نائب الرئيس الأميركي في بروكسيل دعوة موجهة إلى حلف الأطلسي للاستعداد لما يعتبره بوش حرباً وقائية في العراق لمنع هجوم قد يشنه (تحالف) صدام وأنصار أسامة بن لادن.

الكاتب قصيباتي يمضي إلى القول: "إذا كان من مؤشرات بدء العد العكسي ل(حملة العراق) اقتراب موعد الانتخابات التشريعية في الولايات المتحدة، وحاجة الجمهوريين إلى انتصار كبير... فإن تكتل الفصائل العراقية المعارضة الأربعة حول إجماع يخدم التدخل العسكري لإطاحة صدام، سيشكل للمرة الأولى منعطفاً في العلاقة بين (صقور) إدارة بوش والمعارضة التي طالما وصفت بالعجز والتشرذم"، على حد تعبيره. ويعتبر أن حضور (المجلس الأعلى للثورة الإسلامية) محادثات فريق الأربعة في واشنطن دلالة على اقتناع حلفاء إيران المعارضين بأن ساعة التغيير دنت، ولا مفر من ركوب قطاره. وفي الختام، يتساءل الكاتب: "هل يستحق الهدف إبادة الآلاف؟ وهل يصغي بوش لنداء هاليداي، أم يثبت صدام ولو لمرة أنه قادر على إنقاذ شعبه، ويريد... فيتنحى؟ انه رهان على المستحيل"، على حد تعبير الكاتب زهير قصيباتي في مقاله المنشور في صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي جولة اليوم على الصحف العربية التي تناولت الشأن العراقي..إلى اللقاء.
XS
SM
MD
LG