روابط للدخول

مسؤول بريطاني يؤكد أن العراق لن يتعرض لهجوم عسكري / المعارضة العراقية تنقلب على الحكيم وتعلن تشكيل مرجعية جديدة


- دمشق (تقاوم) مشروعاً لـ (تقسيم العراق وتوطين الفلسطينيين). - صبري: لسنا ملزمين بأي اجراء خارج مذكرة التفاهم مع الأمم المتحدة. - (سي آي اي) طلبت من الزعيمين الكرديين اقامة محطتين في كردستان العراق. - مسؤول بريطاني يؤكد: العراق لن يتعرض لهجوم عسكري. - المعارضة العراقية تنقلب على الحكيم: وأعلنت تشكيل مرجعية جديدة. - بغداد تلوح مجدداً بـ سلاح النفط في مواجهة واشنطن. - مصدر أميركي: جهة مجهولة زورت وثيقة لوزارة الخارجية حول الدعم المالي لجماعات عراقية.

مستمعينا الكرام طابت أوقاتكم. (ميخائيل ألاندارينكو) و(زينب هادي) يرحبان بكم ويقدمان إلى حضراتكم عرضا لما كبته صحف عربية صادرة اليوم عن الشأن العراقي. كما ساهم مراسلو إذاعتنا من دمشق وعمان والكويت والقاهرة في رفد هذا العرض. في البداية نقرأ لكم بعض العناوين.

--- فاصل ---

صحيفة (الحياة) اللندنية:
- دمشق (تقاوم) مشروعاً لـ (تقسيم العراق وتوطين الفلسطينيين).
- صبري: لسنا ملزمين بأي اجراء خارج مذكرة التفاهم مع الأمم المتحدة.
- الخرافي يناقش في طهران خبرتها في قضية الاسرى لدى العراق.
- (سي آي اي) طلبت من الزعيمين الكرديين اقامة محطتين في كردستان العراق.

--- فاصل ---

صحيفة (الراية) القطرية:
- مسؤول بريطاني يؤكد: العراق لن يتعرض لهجوم عسكري.
- منسق جديد للعمليات الإنسانية في العراق.
- بغداد: المحادثات مع عنان ستكون شاملة.

--- فاصل ---

صحيفة (الخليج) الإماراتية:
- صدام ترأس اجتماعا "عسكريا" بحضور قصيّ.

أما صحيفة (الاتحاد) الإماراتية فقد أبرزت العنوان التالي:
- المعارضة العراقية تنقلب على الحكيم: وأعلنت تشكيل مرجعية جديدة.
- بغداد تلوح مجدداً بـ سلاح النفط في مواجهة واشنطن.

--- فاصل ---

صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية:
- مصدر أميركي: جهة مجهولة زورت وثيقة لوزارة الخارجية حول الدعم المالي لجماعات عراقية.

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي، قبل أن نواصل جولتنا على الصحف العربية التي تناولت القضية العراقية، إليكم تقريرا صوتيا من مراسلنا في دمشق (رزوق الغاوي) رصد فيه الشأن العراقي في صحف سورية صادرة اليوم الأحد.

(تقرير دمشق)

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام، نبقى في المحور السوري، حيث نشرت صحيفة (الحياة) اللندنية تقريرا ينسب إلى ما وصفه بالمصادر المطلعة أن "سورية (تقاوم سياسياً وديبلوماسياً وامنياً) مشروعاً اميركياً لـتغيير نظام الرئيس العراقي صدام حسين".
وأضاف التقرير، نقلا عن المصادر التي لم يكشف عن هويتها، أن هذا المشروع الأميركي "يفتح الباب امام (تنفيذ احتمال تقسيم العراق الى ثلاث دول: كردية متعددة القوميات في الشمال وسنية في الوسط وشيعية في الجنوب)". واشارت المصادر إلى ان "هذا المشروع ينطوي على امكان (العمل لتوطين فلسطينيين في الوسط)" حسب صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء، إليكم تقريرا من مراسلنا في عمّان (حازم مبيضين) حول صحف أردنية صادرة اليوم عن القضية العراقية.

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء، نبقى مع المراسلين. إليكم تقريرا من مراسلنا في الكويت (محمد الناجعي) الذي أعد التقرير التالي عما كتبته صحف كويتية عن القضية العراقية اليوم الأحد.

(تقرير الكويت)

--- فاصل ---

تقرير آخر نشرته صحيفة الحياة اللندنية اليوم، تناول تصريحات أدلى بها وزير الخارجية العراقي (ناجي صبري الحديثي) بعد اعلان بغداد يوم امس السبت بدء العمل بالمرحلة الرابعة عشرة من مذكرة التفاهم الموقعة بين العراق والأمم المتحدة. ونقل التقرير عن (الحديثي) ان "العراق سيعدّ الخطة الخاصة بالمرحلة الجديدة التي تستمر ستة أشهر". كما أكد المسؤول العراقي ان بلاده (لن تكون ملزمة بأي اجراءات او افكار او قرارات لم توقع عليها، ولم يكن منصوصاً عليها في اصل مذكرة التفاهم الموقعة للعام 1996). وتوقع وزير الخارجية العراقي ان تستمر الولايات المتحدة وبريطانيا في "عرقلة وتعطيل العقود التي يبرمها العراق مع الشركات التي يتعامل معها لتلبية احتياجاته من السلع والبضائع" حسبما جاء في تقرير نشرته صحيفة الحياة اللندنية.

--- فاصل ---

ونشرت (الحياة) اللندنية أيضا تقريرا عن لقاءات عقدها زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني جلال طالباني ورئيس الحزب الديموقراطي الكردستاني (مسعود بارزاني) في اميركا الشهر الماضي مع وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفيلد وكبار مستشاري الرئيس جورج بوش ونائبه ديك تشيني. كما شارك في اللقاءات ممثلون عن وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي أي). وأشار التقرير إلى أن اللقاءات كانت ترمي إلى تنسيق التحرك السياسي والعسكري ضد النظام العراقي، على حد قول المصادر الكردية التي لم يكشف التقرير عن هوياتها.
مصادر أميركية متخصصة في الشأن العراقي من جهتها قالت ان الادارة الاميركية اعربت عن انزعاجها من التسريبات الصحافية داخل اجنحة الادارة المختلفة، حسبما جاء في تقرير نُشر في صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي..
وفي مقالات رأي نشرت اليوم صحيفة (الراية) القطرية، مقالة بعنوان (بدلا من الخداع)، بقلم (عبد الحليم قنديل). وقد جاء في المقالة:"لا يجوز لأحد ان يخدع نفسه، ولا ان يخدع العراقيين، فقد قررت اميركا توجيه ضربة كبرى للعراق بصرف النظر عن تصلب قيادة بغداد او مرونتها، وسواء عارض العراقيون او قبلوا عودة فرق الجواسيس المعروفة باسم المفتشين الدوليين".
وتساءل عبد الحليم قنديل عن "السبب او مدى العقلانية في الموضوع، فأميركا الان قوة بلا عقل، مجرد بلطجي وديناصور دولي، وفيل هائج في متحف خزف" على حد قوله. وأضاف ان الولايات المتحدة "اعلنت انها تريد ضرب العراق، وتنصيب (قرضاي عراقي)، محل الرئيس (صدام حسين)". وأشار إلى أنه لن يتعبها البحث عن اسباب، "فكلما زال سبب، بحثت عن اخر ولو قبل العراق فكرة اعادة المفتشين" بحسب رأيه. واعتبر (قنديل) أن الحكومة العراقية تبدي "مرونة ملحوظة في الموضوع، وحتى لو وصلت المرونة الى مداها وعادت فرق الجواسيس، فهناك الف احتمال واحتمال لان تثير اميركا المزيد من المشكلات" على حد تعبيره. وتابع المكاتب أن واشنطن لن تتوانى عن تقديم مطالب جديدة، وهكذا الى ان تتكون الاجواء المناسبة لتنفيذ عملية الغزو والمعد لها بالفعل". وزاد الكاتب قائلا انه "اذا كان لابد للعراق ان يبحث عن عناصر مقاومة افضل فلابد من نقطة بدء جديدة في علاقة السلطة بالناس، واشاعة ديمقراطية حقيقية تضمن دخول الناس العاديين طرَفا في الدفاع عن كرامة بلادهم". وختم (عبد الحليم قنديل) مقالته المنشورة في (الراية) القطرية بالقول إن الأهم هو "موقف عربي غير ملتبس، موقف عربي يرفض مبدأ غزو اميركا للعراق، فهل يستمع الينا احد؟.. نشك"، بحسب ما جاء في مقالة رأي في صحيفة الراية القطرية.

--- فاصل ---

وفي نهاية هذا العرض للصحف العربية التي تناولت الشأن العراقي اليوم الأحد إليكم تقريرا من مراسلنا في القاهرة (أحمد رجب) عن القضية العراقية في صحف مصرية.

(تقرير القاهرة)

شكرا على حسن استماعكم وإلى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG