روابط للدخول

القوات الإسرائيلية تطوق مخيماً للاجئين الفلسطينيين / استعداد أميركي روسي لتخفيف التوتر بين الهند وباكستان


- ضربت القوات الإسرائيلية طوقا حول مخيم للاجئين قرب مدينة بيت لحم اليوم في أحدث خطوة تتخذها ضمن عمليات تمشيط تجريها في الضفة الغربية بحثا عن ناشطين فلسطينيين. - قال وزير الخارجية المصري (أحمد ماهر) إن عمليات الاقتحام الإسرائيلية المتواصلة في المناطق الفلسطينية تعيق التحضير لمؤتمر السلام. - في موسكو أعلنت الولايات المتحدة وروسيا اليوم عن استعدادها للعمل معا من أجل تخفيف التوترات بين الهند وباكستان حول إقليم كشمير المتنازع عليه بينهما.

تفاصيل الأنباء..

- ضربت القوات الإسرائيلية طوقا حول مخيم للاجئين قرب مدينة بيت لحم اليوم في أحدث خطوة تتخذها ضمن عمليات تمشيط تجريها في الضفة الغربية بحثا عن ناشطين فلسطينيين.
إسرائيل تقول إن ثلاثة على الأقل من الفلسطينيين الذين نفذوا عمليات تفجير انتحارية أخيرا قدموا من هذا المخيم.
وما زالت القوات الإسرائيلية ترابط داخل وحول مدينتي نابلس وطولكرم اللتان اقتحمتهما أمس واعتقلت نحو 100 من المشتبه في كونهم ناشطين.
وصرح الناطق باسم الجيش الإسرائيلي – الـBrigadier General Ron Kitrey – أن القوات تسعى إلى منع المفجرين الانتحاريين من التوغل إلى إسرائيل، بينما أعلن الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات أن إجراءات إسرائيل الأخيرة في الضفة الغربية تظهر عدم رغبتها في التوصل إلى اتفاق سلام.
ومن المنتظر أن يلتقي رئيس السياسات الخارجية في الاتحاد الأوروبي Javier Solana الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات اليوم في مدينة رام الله، حيث من المقرر أن يبحثا سبل استئناف محادثات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.
وكان (سولانا) أكد أمس في بيروت ضرورة عقد المؤتمر الدولي المقترح للسلام في الشرق الأوسط قبل نهاية الشهر المقبل من أجل إنعاش عملية السلام.
ومن المتوقع أن يلتقي (سولانا) غدا الأحد رئيس الوزراء الإسرائيلي Ariel Sharon.
ومن المنتظر وصول مدير وكالة الاستخبارات الأميركية بعد غد الاثنين إلى إسرائيل حيث سيتباحث في شؤون الأمن مع إسرائيل والفلسطينيين.

- أكد اليوم وزير الخارجية الألماني Joschka Fischer أن أي اتفاق سلام يتم التوصل إليه مستقبلا لا بد وأن يتمتع بضمانات المجتمع الدولي. تصريحات Fischer صدرت في أعقاب اجتماعه مع الرئيس المصري حسني مبارك في منتجع شرم الشيخ الواقع على البحر الأحمر، حيث أضاف أن مؤتمر السلام الدولي المقترح
يجب عقده خلال موسم الصيف الحالي، رغم تنويه مسؤولين أميركيين باحتمال عقده في وقت لاحق من العام الجاري.
من جانبه قال وزير الخارجية المصري (أحمد ماهر) الذي حضر اللقاء، إن عمليات الاقتحام الإسرائيلية المتواصلة في المناطق الفلسطينية تعيق التحضير لمؤتمر السلام.

- في موسكو أعلنت الولايات المتحدة وروسيا اليوم عن استعدادها للعمل معا من أجل تخفيف التوترات بين الهند وباكستان حول إقليم كشمير المتنازع عليه بينهما.
وأضافت وزارة الخارجية الروسية أن وزير الخارجية Igor Ivanov تباحث هاتفيا في وقت متأخر من الليلة الماضية مع نظيره الأميركي Colin Powell حول سبل احتواء الأزمة.
ومن المنتظر أن يجتمع الرئيس الروسي Vladimir Putin الثلاثاء المقبل مع كل من رئيس الوزراء الهندي Atal Behari Vajpayee والرئيس الباكستاني Pervez Musharraf في كازاخستان.

- في إسلام آباد نسبت وكالات الأنباء إلى دبلوماسيين قولهم إن الأمم المتحدة أمرت موظفيها الدوليين في كل من باكستان والهند بتسفير عائلاتهم، وذلك نتيجة مخاوف من احتمال نشوب حرب بين البلدين، مضيفين أن تسفير عدة مئات من أفراد هذه العائلات سيتم خلال الأيام القليلة القادمة.
وتأتي هذه الخطوة متزامنة مع حث عدد من الدول الغربية مواطنيها على مغادرة المنطقة، وسط توتر متزايد بين الهند وباكستان حول إقليم كشمير.
وصرح وزير الدفاع الهندي - George Fernades - اليوم أن حلا للمواجهة لم يتم العثور عليه بعد، ولكن ليس هناك تهديد بنشوب حرب في الوقت الراهن.
وأعلنت الشرطة الهندية اليوم أن شخصا واحدا قتل وأصيب ما لا يقل عن 13 آخرين حين ألقى متشددون مشتبه فيهم قنبلة يدوية على دورية أمن هندية في مدينة Srinagar، كما استمر خلال الليلة الماضية تبادل النار بين القوات الهندية والباكستانية عبر خط الهدنة في كشمير.

- صرح الأمير أحمد بن عبد العزيز – نائب وزير الداخلية السعودي – لصحيفة (الجزيرة) السعودية أن المملكة العربية السعودية قامت بمحاكمة وإدانة بعض المشتبه في اشتراكهم في عملية تفجير في مدينة الخبر أودت بحياة 19 عسكريا أميركيا في 1996.
الأمير السعودي لم يعلن عدد المدانين أو إن كان أي منهم قد حكم عليه بالإعدام، مضيفا أن الأحكام سيعلن عنها في الوقت المناسب.
يذكر أن هيئة محلفين في الولايات المتحدة كانت وجهت العام الماضي اتهامات قضائية إلى 13 من مواطني السعودية وإلى لبناني واحد نتيجة الاشتباه في تورطهم في عملية تفجير شاحنة أمام مبنى ثكنة عسكرية أميركية في الخبر.

على صلة

XS
SM
MD
LG