روابط للدخول

البعثة العراقية في الأمم المتحدة تشكو من المضايقات الأميركية لأعضائها / الأنبوب العراقي إلى سورية أول أهداف القصف الأميركي


- بغداد وقعت مع الأمم المتحدة على تمديد «النفط للغذاء». - العراقيون يشاهدون 14 فضائية قريباً. - إنجاز مستلزمات إعادة العمل بالأنبوب العراقي السعودي. - البعثة العراقية في الأمم المتحدة تشكو من المضايقات الأميركية لأعضائها والوفود الرسمية. - أميركا تقول إنها تخشى من أن يقدم العراق أسلحة للإرهابيين. - المباشرة باستثمار حقلين نفطيين جنوب العراق. - واشنطن أوفدت مسؤولين عسكريين إلى دول الجوار. - الأنبوب العراقي إلى سورية أول أهداف القصف الأميركي.

مستمعي الكرام..
أهلا بكم في جولتنا اليومية على الشؤون العراقية التي تناولتها بالعرض والتحليل صحف عربية في أعدادها الصادرة اليوم.
ويشاركنا في جولة اليوم مراسلونا في الكويت وبيروت والقاهرة وعمان.

--- فاصل ---

نبدأ جولة اليوم بعرض سريع لعناوين صحف خليجية اهتمت بالشأن العراقي، فصحيفة الرأي العام الكويتية أبرزت:
- بيان جبر عن «اتحاد القوى الإسلامية»: إنجازه الوحيد وحدة انشقاقات الأحزاب.
- بغداد وقعت مع الأمم المتحدة على تمديد «النفط للغذاء».
- اتصالات أردنية سورية لتسلم مطلوبين عراقيين.

ونقرأ في البيان الإماراتية:
- صُمم كي لا يقع بأيدي الإيرانيين والعراقيين، «أفق 5» يبدأ التجسس على العرب الجمعة.
- العراقيون يشاهدون 14 فضائية قريباً.
- إنجاز مستلزمات إعادة العمل بالأنبوب العراقي السعودي.

--- فاصل ---

وقبل الانتقال إلى عرض عناوين صحف تصدر في لندن هذا محمد الناجعي يقدم قراءة للشؤون العراقية في الصحف الكويتية:

(تقرير الكويت)

--- فاصل ---

وواصلت صحف عربية تصدر في لندن تغطيتها لبعض من التطورات العراقية، واخترنا من صحيفة الشرق الأوسط هذه العناوين:
- ديوان الرقابة العراقي يطالب بسلطات قضائية.
- العراق: رشاوى أميركية لدبلوماسيينا.
- البعثة العراقية في الأمم المتحدة تشكو من المضايقات الأميركية لأعضائها والوفود الرسمية.
- العاهل المغربي يتلقى اتصالا هاتفيا من ملك البحرين ويوفد مبعوثا إلى الرئيس العراقي.
- ديوان الرقابة العراقي يطالب بسلطات قضائية.
- أميركا تقول إنها تخشى من أن يقدم العراق أسلحة للإرهابيين.

وطالعتنا صحيفة الزمان بالعناوين التالية:
- موعد المباحثات المقبلة لم يتأكد بعد، العراق والأمم المتحدة وقعا على تمديد العمل ببرنامج النفط مقابل الغذاء.
- القوات الأمريكية تؤكد جاهزيتها إذا أمرت بالهجوم على العراق.
- المباشرة باستثمار حقلين نفطيين جنوب العراق.

ونختم بعناوين من صحيفة الحياة:
- واشنطن أوفدت مسؤولين عسكريين إلى دول الجوار.
- الأنبوب العراقي إلى سورية أول أهداف القصف الأميركي.
- تقرير دولي يشير إلى نقص في تمويل البرنامج الإنساني.
- مساعد رامسفيلد: صدام عدواني بما يكفي لتمرير أسلحة دمار شامل إلى إرهابيين.

--- فاصل ---

ومن عمان أعد حازم مبيضين عرضا لمقالات عن العراق نشرت في صحف ومجلات أردنية:

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

في تقرير لها من بغداد أفادت صحيفة «الشرق الأوسط» بأن ديوان الرقابة المالية العراقي طالب بدراسة إمكانية إعادة الصلاحيات القضائية التي كان يتمتع بها. وذكر مصدر مسؤول في الديوان أن هذه الصلاحيات تتمثل بسحب اليد والتحقيق والإحالة إلى المحاكم المختصة وفرض العقوبات الانضباطية. وأضاف أن الديوان حريص على خلق الاستقرار في سياقات العمل في أجهزة الدولة المختصة التي بدورها ستخلق جوا مناسبا لاستقرار الموظف بعدما كانت في السنوات السابقة خاضعة للتغيير المستمر الذي نجم عنه الكثير من الاجتهادات والتجاوزات.
يذكر أن ديوان الرقابة المالية كان قد اشر الكثير من الظواهر السلبية في الأمور المالية المتعلقة بالوزارات والدوائر الأخرى، إلا انه أحال ملاحظاته إلى المجلس الوطني ولم تتخذ إجراءات فعالة في اغلب الحالات.

--- فاصل ---

أما الآن سيداتي وسادتي فهذا عرض للصحف اللبنانية أعده ويقدمه علي الرماحي:

(تقرير بيروت)

--- فاصل ---

قالت صحيفة (الحياة) أنها علمت من مصادر ديبلوماسية غربية في عمان أمس أن أنبوب النفط العراقي الممتد إلى سورية سيكون بين أول الأهداف التي ستطاولها الصواريخ الأميركية في حال قررت واشنطن بدء العمليات العسكرية ضد العراق.
وأوضحت المصادر أن مسؤولين أميركيين ابلغوا نظراءهم الأوروبيين أخيراً أن أنبوب النفط الذي تفيد انه يضخ اكثر من 150 ألف برميل في اليوم, سيكون أول هدف للصواريخ الأميركية لدى اتخاذ قرار بشن هجمات لإطاحة النظام العراقي. ولم تستبعد أيضا قصف الأنبوب قبل بدء العمليات ضد العراق, معتبرة أن تصدير النفط العراقي إلى سورية يجري الآن في شكل غير مشروع.
يذكر أن سورية تنفي استيرادها نفطاً عراقياً في شكل مخالف لقرارات مجلس الأمن, كما تنفي إعادة تصديره. وأكدت المصادر أن الولايات المتحدة أوفدت الأسبوع الماضي مسؤولين عسكريين إلى دول مجاورة للعراق للبحث في التعاون اللوجستي في حال شنت القوات الأميركية هجوماً برياً على هذا البلد بعد انتهاء مرحلة القصف الجوي. وذكرت انه على رغم عدم وجود خطة نهائية لشن عمليات ضد العراق, إلا أن القرار السياسي اتخذ في هذا الاتجاه. وترجح مصادر سياسية أن تبدأ واشنطن عملياتها العسكرية في كانون الثاني أو شباط المقبلين على أبعد تقدير. ويسعى العراق إلى تفادي الهجوم الأميركي من خلال محاولة حشد تأييد دول في المنطقة لرفض التدخل العسكري الأميركي, في مقابل تقديم مساعدات اقتصادية لهذه الدول, في شكل منح نفطية أو عن طريق فتح الأبواب للتجارة معها.

--- فاصل ---

ومن القاهرة أعد لكم مراسلنا، أحمد رجب، هذه القراءة السريعة للصحف المصرية وكيفية معالجتها للملف العراقي:

(تقرير القاهرة)

على صلة

XS
SM
MD
LG