روابط للدخول

الملف الأول: موسكو تعارض عملا عسكريا ضد بغداد / بغداد تعرض فيلما لطائرة استطلاع أميركية هبطت داخل الأراضي العراقية


مستمعي الكرام.. تحية لكم وأهلا بكم مع ملف العراق وهو جولة يومية على أخبار تطورات عراقية اهتمت بها تقارير صحف ووكالات أنباء عالمية ومنها: - عشية قمة حلف شمال الأطلسي وروسيا مشاورات مستمرة بين القادة الأوروبيين وموسكو تعارض عملا عسكريا ضد بغداد. - صدام يجتمع بعلماء وباحثين عراقيين عقب إسقاط طائرة ويدعو إلى مزيد من التقدم العلمي لمواجهة أعداء بلاده. - بغداد تعرض فيلما تقول إنه لطائرة استطلاع أميركية أجبرتها على الهبوط داخل الأراضي العراقية. - السعودية تسمح للعراق بإرسال سفير له إلى مقر منظمة المؤتمر الإسلامي في جدة. وفي الملف موضوعات أخرى فضلا عن تعليقات ورسائل صوتية ذات صلبة.

--- فاصل ---

أجرى الرئيس الأميركي أمس الاثنين محادثات مع رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو بيلوسكوني، عشية قمة حلف شمال الأطلسي مع روسيا.
ونقل تقرير لوكالة رويترز أوردته من روما أن السلطات الإيطالية اتخذت إجراءات أمنية مكثفة تحسبا لإمكان أن يستهدف متشددون إسلاميون القمة المذكورة.
ورأى التقرير أن جولة بوش الأوربية حققت نتائج أفضل من تلك التي توقعها محللون سياسيون رغم استمرار بعض الخلافات.
ويعتقد المحللون أنه بالرغم من الشعور بالصداقة بين حلف الناتو وروسيا، التي كانت يوما من ألد الأعداء، إلا أن خطر المواجهة لا يزال قائما خاصة من إمكان توجيه ضربة عسكرية للعراق.
وعلى صعيد ذي صلة، أجرى الرئيس الفرنسي، جاك شيراك، والمستشار الألماني غيرهارد شرودر، محادثات تبادلا خلالها وجهات النظر في أعقاب لقاءاتهما المنفصلة أخيرا مع الرئيس الأميركي.
وفي شأن العراق ذكر تقرير لوكالة فرانس بريس أن فرنسا وألمانيا أعربتا عن معارضتهما الشديدة لأن توسع الولايات المتحدة حملتها العسكرية ضد الإرهاب بحيث تطال نظام الرئيس العراقي صدام حسين.

--- فاصل ---

اجتمع الرئيس العراقي صدام حسين بمدير منظمة الطاقة الذرية العراقية وعدد من الباحثين والمهندسين في المنظمة، ودعاهم إلى بذل المزيد من الجهود لتحقيق التقدم العلمي من أجل مواجهة من أسماهم الأعداء الذين يحاربون العراقيين.
وذكر تقرير لوكالة رويترز للأنباء أن الرئيس العراقي، صدام حسين، هاجم التعديلات الأخيرة على نظام العقوبات الدولية المفروضة على بلاده. واعتبر أن الهدف منها إلحاق الضرر بالشعب العراقي وإخماد تطور العراق.
ونقل التقرير عن وكالة الأنباء العراقية الرسمية أن تصريحات صدام جاءت خلال اجتماعه مع رئيس اللجنة العراقية للطاقة الذرية، فضل مسلم الجنابي، وعدد من الباحثين والمهندسين.
وقال الرئيس العراقي إن هذه التعديلات التي فرضها الأعداء على حد تعبيره ستجمد عقودا للمواد الطبية والأدوية ومواد تصفية المياه والمبيدات الزراعية.
ووصف الرئيس صدام حسين القرار الجديد بأنه قرار يستبطن نوايا مريضة ويهدف إلى زيادة قائمة المواد ذات الاستخدام المزدوج من أجل إعاقة التنمية في البلاد.
وأضاف أن قرار الأمم المتحدة رقم 1409 المليء بالنوايا الشريرة، بحسب تعبيره إنما يقصد توسيع قائمة سلع الاستخدام المزدوج وتقليص قائمة المواد الأخرى وكل هذا حتى يخلقوا عقبات أمام تطور العراق ولكنه سيتطور إن شاء الله".
وكان الرئيس العراقي اتهم واشنطن الأسبوع الماضي بالسعي إلى إعاقة تطور العراق عبر فرض القرار 1409 عليه.
وينص القرار الصادر قبل أسبوعين عن مجلس الأمن على تيسير الإجراءات المطبقة في إطار العقوبات المفروضة على العراق, بشكل يسهل استيراد المواد ذات الاستخدام المدني. غير أنه لا يزال يتعين على بغداد إخضاع طلبات استيراد هذه المواد للأمم المتحدة التي وضعت لوائح طويلة ومفصلة بالمواد التي يمكن استخدامها لأهداف عسكرية.
وكالة الصحافة الألمانية للأنباء نقلت أن الرئيس صدام حسين أكد أن قرار مجلس الأمن رقم 1409 سيفشل في منع حصول تقدم تكنولوجي في العراق، وخاطب الباحثين قائلا إن أهم شيء هو أن تواصلوا تطوير أنفسكم من أجل خلق جيل جديد من القدرات والمعارف العلمية العراقية.

--- فاصل ---

أعلنت بغداد أمس السيطرة على طائرة تجسس أميركية كانت تحلق فوق منطقة الحظر الجوي فوق شمالي العراق وهو ما نفته واشنطن نفيا قاطعا.
ونقل تقرير لوكالة فرانس بريس عن متحدث عسكري عراقي قوله أمس عبر الإذاعة الرسمية العراقية إن وسائل الدفاع العراقية رصدت طائرة من دون طيار في المنطقة الشمالية للقيام بأعمال تجسسية عدوانية وسيطرت عليها بوسائلها الخاصة وأجبرتها على الهبوط داخل الأراضي العراقية، مؤكدا أن ذلك يثبت قدرة الدفاع الجوي على مواجهة أساليب العدو بكافة تقنياته العالية والمتطورة، بحسب تعبيره.
لكن القيادة العسكرية الأميركية المركزية في فلوريدا نفت بشكل قاطع هذه الأنباء. وقال الجنرال دايف كولر: لم نفتقد أيا من طائراتنا مشيرا إلى أن التقارير العراقية زائفة.
وقد عرض التلفزيون العراقي صورا لطائرة بدت فيها سالمة من أي أثر لإطلاق نار وبدت عدسة كاميرا على أحد جوانبها. كما كانت قناة العراق الفضائية نقلت عن مصادر دفاعية خليجية أمس الأول أن الدفاعات العراقية أسقطت طائرة تجسس في جنوبي العراق من دون إيضاحات أخرى.
يذكر أن طائرة تجسس أميركية من دون طيار سقطت يوم السبت الماضي في الكويت لدى عودتها من مهمة استطلاع كما أعلنت القيادة العسكرية الأميركية إلا أنها أكدت أن الطائرة لم تسقط برصاص العدو وان تحقيقا فتح لمعرفة أسباب الحادث. كما كانت القوات الأميركية اعترفت بسقوط ثلاث من طائراتها الاستطلاعية منذ شهر آب الماضي.

--- فاصل ---

أكدت السفارة الأميركية في لندن أن وزارة الخارجية الأميركية أصدرت في الثاني من الشهر الجاري قائمة بأسماء أفراد ومنظمات غير حكومية قررت تقديم مساعدات لها، وقالت السفارة إن الوزارة لم تصدر أي قائمة أخرى بهذا الصدد.
وجاء هذا التأكيد بعدما وزعت في العاصمة البريطانية بيانات أخرى تحمل نفس التوقيع لكنها تتضمن قوائم وصفت بأنها مزورة.
التفصيلات من أحمد الركابي مراسلنا في لندن:

(تقرير لندن)

--- فاصل ---

دعا نائب رئيس الجمهورية العراقي، طه ياسين رمضان، أمس الاثنين الشركات المغربية إلى توسيع تعاونها مع العراق.
وجاءت الدعوة العراقية خلال اجتماع المسؤول العراقي مع وزير الصحة المغربي ثامي الخياري.
ونقل تقرير لوكالة فرانس بريس عن رمضان قوله للوزير المغربي إن من الضروري للجنة العراقية المغربية المشتركة أن تجد صيغة تسمح للشركات المغربية بتوسيع نطاق تنسيقها وتعاونها مع العراق وزيادة مشاركتها في معرض بغداد الدولي.

--- فاصل ---

جاء في تقرير لوكالة فرانس بريس أوردته من الرياض أن السعودية التي لا تملك علاقات دبلوماسية مع العراق سمحت له بإرسال سفير إلى مقر منظمة المؤتمر الإسلامي في جدة. في مؤشر إلى تحسن العلاقات بين البلدين.
وأفاد التقرير نقلا عن صحيفة الحياة التي تصدر في لندن أن وزارة الشؤون الخارجية في المملكة العربية السعودية أعطت موافقتها على الطلب العراقي الذي وصلها عن طريق المنظمة الإسلامية.
ويعتقد أن السفير العراقي الجديد سيتولى إجراء الاتصالات مع الحكومة السعودية في شان العديد من القضايا التي تهم البلدين ومنها مستقبل العلاقات الثنائية.
وعلى صعيد العلاقات العراقية العربية، أفيد بأن وزير الاقتصاد والتجارة القطري الشيخ حمد بن فيصل آل ثاني، سيزور بداية الشهر المقبل بغداد على رأس وفد عالي المستوى يضم عددا من المسؤولين ورجال الأعمال.
وقد أبدت بغداد ارتياحا بالغا للزيارة باعتبارها الأولى من نوعها منذ الغزو العراقي للكويت عام 1990.

--- فاصل ---

أوردت تقارير صحافية أمس انه سيبدأ العمل قريبا في بناء خط أنابيب النفط الرابط بين العراق والأردن قبل نهاية العام فيما انتهى العمل في بناء الخط الذي يربط السعودية بالأراضي العراقية، إلا أن محللين اقتصاديين رأوا أن العراق سيواجه مشاكل كبيرة في الاستفادة من هذه الخطوط ومن الخط التركي الواصل إلى ميناء جيهان بسبب صعوبات في الإنتاج وبسبب نظام التسعير المعتمد وفقا لبرنامج النفط مقابل الغذاء المفروض في إطار نظام العقوبات الدولية.
لكن مصادر أردنية نفت أن يبدأ العمل بالأنبوب خلال العام الجاري.
مزيد من التفصيلات من حازم مبيضين:

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

أفادت وكالة فرانس بريس للأنباء بأن رؤساء الأركان في دول مجلس التعاون الخليجي الست بدؤوا أمس اجتماعا في المنامة يستهدف بحث التعاون بين الدول الست في الميدان العسكري وخصوصا تطوير القوة المشتركة لهذه الدول المعروفة باسم قوات درع الجزيرة.
وقال وزير الدفاع البحريني الفريق أول الركن الشيخ خليفة بن احمد آل خليفة في كلمة افتتح بها الاجتماع إن عالم اليوم يموج بالكثير من المتغيرات الدولية والإقليمية التي تستوجب على الدول الست تنسيق كافة جهودها وقدراتها بما يمكنها من القيام بمسئوليتها المشتركة.

--- فاصل ---

أفاد مراسلنا في أربيل، احمد سعيد، بأن الحكومة السورية وافقت على فتح طريق يربط الأراضي السورية بكردستان العراق. المزيد من التفاصيل في سياق التقرير التالي:

(تقرير أربيل)

ونبقى في كردستان العراق، إذ أفادنا مراسلنا في دهوك بأن السلطات العراقية قررت منع المواطنين الكرد الموجودين في المناطق الخاضعة للسلطات الحكومية من العمل في المشاريع الضخمة التي تنفذها الحكومة:

(تقرير دهوك)

--- فاصل ---

وفي بيروت اجرى مراسلنا علي الرماحي مقابلة مع تركماني عراقي بارز تحدث فيها عن قرار الحكومة العراقية السماح للعراقيين بتغيير قومياتهم:

(تقرير بيروت)

على صلة

XS
SM
MD
LG