روابط للدخول

مكافحة الإرهاب البيولوجي والكيماوي والنووي / اعتقال قائد كتائب شهداء الأقصى في بيت لحم


- في موسكو عقد اليوم خبراء من الولايات المتحدة وروسيا اجتماعا لمناقشة التعاون في مجال مكافحة الإرهاب البيولوجي والكيماوي والنووي. - أفيد بأن الجيش الإسرائيلي اعتقل اليوم قائد كتائب شهداء الأقصى في بيت لحم، وهي جماعة مسلحة ترتبط بحركة فتح التي يقودها الزعيم الفلسطيني، ياسر عرفات. - صرح اليوم نائب إيراني بارز بان بلاده ستسمح لمفتشين دوليين بمراقبة مصنع بوشهر النووي. - وصل إلى باكستان اليوم، نائب وزير الخارجية الروسي، اناتولي سافونَف، على رأس بعثة دبلوماسية تهدف إلى تهدئة التوتر الشديد بين الهند وباكستان.

تفاصيل الأنباء..

- في موسكو عقد اليوم خبراء من الولايات المتحدة وروسيا اجتماعا لمناقشة التعاون في مجال مكافحة الإرهاب البيولوجي والكيماوي والنووي.
ويتزعم الوفد الأميركي السيناتور ريتشارد لوغار، والسيناتور السابق سام نان، اللذان طورا حملة عمرها عشرة أعوام من أجل خفض تهديدات إرهابيين يسعون إلى الحصول على أسلحة للدمار الشامل من الاتحاد السوفيتي السابق.
وبموجب البرنامج المعروف باسم لوغار – نان، فإن الولايات المتحدة أنفقت حتى الآن خمسة مليارات دولار على مشاريع لتقليص أكثر من أربعة وعشرين تهديدا.
ودعا السيناتور لوغار الولايات المتحدة إلى تقديم معونة مالية تستخدم لنزع أسلحة غواصات نووية روسية، يتم تزويدها بوقود نووي مخصب بدرجة عالية.
وأوضح لوغار أن حصول الإرهابيين على مواد نووية تعتبر من أصعب الخطوات بالنسبة لهم فيما من السهل سد الطريق أمامهم.
إلى ذلك اقترح الخبير الروسي في السياسة الخارجية، سيرغي كاراغانوف، ما أسماه حلفا مقدسا لتطوير برامج أميركية روسية مشتركة للدفاع المدني.

- أفيد بأن الجيش الإسرائيلي اعتقل اليوم قائد كتائب شهداء الأقصى في بيت لحم، وهي جماعة مسلحة ترتبط بحركة فتح التي يقودها الزعيم الفلسطيني، ياسر عرفات.
فقد صرح مسؤولون فلسطينيون بأن الجنود الإسرائيليين اعتقلوا احمد مغرابي خلال عملية بحث من بيت لبيت عن متشددين في المدينة. وتتهم إسرائيل كتائب شهداء الأقصى بالمسؤولية عن عدد من الهجمات ضد الإسرائيليين.
يشار إلى أن الجيش الإسرائيلي اقتحم اليوم مجددا مدينة بيت لحم في الضفة الغربية وسيطر على مخيم الدهيشة القريب منها وذلك للبحث عن متشددين يشتبه أنهم خططوا لهجمات داخل إسرائيل.
ولم يفد بوقوع قتال، لكن عددا من المتشددين الفلسطينيين اعتقلتهم القوات الإسرائيلية.
ويعتبر هذا ثاني توغل إسرائيلي داخل بيت لحم في غضون يومين. وأفادت التقارير أن القوات الإسرائيلية لا تزال اليوم في حالة عمل وتحرك حوالي مدينتي طولكرم وقلقيلية في الضفة الغربية.
وتأتي الغارات الإسرائيلية في أعقاب سلسلة من العمليات الانتحارية التي نفذت الأسبوع الماضي داخل إسرائيل.
ونقلت التقارير من بيت لحم أن القوات الإسرائيلية احتلت مواقع خارج كنسية المهد في بيت لحم من أجل منع المتشددين والمسلحين الفلسطينيين من اللجوء مرة أخرى إلى داخلها.

- في باريس يعقد اليوم المستشار الألماني، غيرهارد شرودر، محادثات مع الرئيس الفرنسي، جاك شيراك. وسيشارك في المباحثات غير الرسمية بين القائدين الأوروبيين وزيرا خارجية البلدين.
وقد صرح ناطقان حكوميان، فرنسي وألماني، بأن القضايا الرئيسة التي سيناقشها الزعيمان قمة الاتحاد الأوروبي المقبلة في أسبانيا والإصلاحات المزمع إجراؤها للاتحاد فضلا عن العلاقات مع روسيا.
ناطق باسم الخارجية الفرنسية أوضح أن شيراك وشرودر سيعززان ظاهرة التشاور بين برلين وباريس.
ويأتي هذا اللقاء غير الرسمي بين الزعيمين الفرنسي والألماني، اليوم، في أعقاب زيارتين قام بهما الرئيس الأميركي لباريس أمس ولبرلين الأسبوع الماضي.

- أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن، انه يرغب في العمل مع المملكة العربية السعودية لتحقيق السلام في الشرق الأوسط.فقد ذكر المكتب الرئاسي الروسي أن بوتن بعث برسالة إلى العاهل السعودي الملك فهد يعرب فيها عن استعداد بلاده لفاعل أكبر مع السعودية.
الرسالة دعت إلى تطبيق القرار 1402، الذي يدعو إلى وقف النار وانسحاب إسرائيلي من المدن الفلسطينية.
يشار إلى أن السعودية طرحت مبادرة للسلام تتضمن اعتراف البلدان العربية بإسرائيل وقبول علاقات طبيعية معها في مقابل انسحاب إسرائيلي كامل من جميع الأراضي العربية التي احتلتها عام 1967.

- صرح اليوم نائب إيراني بارز بان بلاده ستسمح لمفتشين دوليين بمراقبة مصنع بوشهر النووي.
وقال حسين آفريدة رئيس لجنة الطاقة في مجلس الشورى الإسلامي في إيران إن اللجنة الدولية للطاقة الذرية تخطط للقيام خلال العام المقبل بسبعين زيارة لمشروع بوشهر النووي.
يشار إلى أن روسيا تساعد إيران في بناء المصنع الذي كان من بين القضايا التي أثارها الرئيس الأميركي، جورج دبليو بوش، خلال محادثاته التي أجراها الأسبوع الماضي في موسكو مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن.
وتسعى الولايات المتحدة من أجل الحصول على ضمانات بالا يستخدم المصنع المذكور لأغراض عسكرية.
جدير بالذكر أن من المقرر أن يبدأ العمل بالمفاعل المذكور نهاية العام المقبل أو بداية عام ألفين وأربعة.

- وصل إلى باكستان اليوم، نائب وزير الخارجية الروسي، اناتولي سافونَف، على رأس بعثة دبلوماسية تهدف إلى تهدئة التوتر الشديد بين الهند وباكستان.
ومن المتوقع أن يقيم الموفد الروسي دعوة الرئيس فلاديمير بوتن التي أطلقها خلال عطلة نهاية الأسبوع في شان استضافة محادثات مباشرة بين الزعيم الباكستاني، برويز مشرف، ورئيس الوزراء الهندي، أتال بيهاري فاجبايي.
يشار إلى أن الضغط الدولي يزداد على البلدين من أجل الانسحاب من المواجهة العسكرية الأخيرة في خصوص منطقة كشمير المتنازع عليها.
الرئيس الأميركي، جورج دبليو بوش، حض مشرف على إظهار نتائج عملية في منع المتشددين من القيام بهجمات إرهابية ضد الهنود في كشمير.

- ذكر تقرير لوكالة رويترز للأنباء أن الرئيس العراقي، صدام حسين، هاجم اليوم التعديلات الأخيرة على نظام العقوبات الدولية المفروضة على بلاده. واعتبر أن الهدف منها إلحاق الضرر بالشعب العراقي وإخماد تطور العراق.
ونقل التقرير عن وكالة الأنباء العراقية الرسمية أن تصريحات صدام جاءت خلال اجتماعه مع رئيس اللجنة العراقية للطاقة الذرية، فضل مسلم الجنابي، وعدد من الباحثين والمهندسين.
وقال الرئيس العراقي إن هذه التعديلات التي فرضها الأعداء على حد تعبيره ستجمد عقود للمواد الطبية والأدوية ومواد تصفية المياه والمبيدات الزراعية.
ووصف الرئيس صدام حسين القرار الجديد بأنه قرار يستبطن نوايا مريضة ويهدف إلى زيادة قائمة المواد ذات الاستخدام المزدوج من أجل إعاقة التنمية في البلاد.

- أفاد تقرير لوكالة فرانس بريس من بغداد بأن العراق أنهى إصلاح الجزء الموجود في أراضيه من أنبوب النفط الذي يمر عبر الأراضي السعودية، وهو أنبوب أغلق بعيد الغزو العراقي للكويت في شهر آب من عام 1990.
ونقل التقرير عن القناة الفضائية العراقية أن شركة نفط الجنوب أنهت الأعمال الفنية الخاصة بالجانب العراقي من الأنبوب.

- ذكر تقرير لوكالة رويترز للأنباء أن قتالا اندلع بين الجيش التركي ومتمردين مسلحين كرد في منطقة بشمال العراق يديرها الكرد، فيما تضاربت التقارير عن حجم الخسائر بين الجانبين.
وأضاف التقرير أن ما يقرب من سبعمائة جندي تركي خاضوا معركة مع قوات الدفاع الشعبي الجناح العسكري لمؤتمر الكردستاني للحرية والديمقراطية.

على صلة

XS
SM
MD
LG