روابط للدخول

رفسنجاني ينتقد سياسة الغرب إزاء العراق / تموز المقبل موعد المحادثات بين العراق والمنظمة الدولية


- انتقد الرئيس الايراني السابق على اكبر هاشمي رفسنجاني اليوم الثلاثاء سياسة الغرب ازاء العراق معتبرا ان مساعدات الغرب التي قدمها الى العراق ابان حربه ضد ايران ترتد عليه الآن. - نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن مسؤول كبير في الحكومة الالمانية، ان بلاده، ستنتهز فرصة زيارة الرئيس الاميركي جورج بوش الى برلين، يوم غد الاربعاء للاستفسار من الرئيس الاميركي عن خططه بشان العراق. - نقلت وكالة رويترز للانباء، عن الناطق باسم الامم المتحدة، فريد ايكهارد، انه من المتوقع ان تعقد الجولة الثالثة من المحادثات بين العراق والمنظمة الدولية، بشأن عودة مفتشي الاسلحة الدوليين، في أوائل شهر تموز المقبل.

تفاصيل الأنباء..

- انتقد الرئيس الايراني السابق على اكبر هاشمي رفسنجاني اليوم الثلاثاء سياسة الغرب ازاء العراق معتبرا ان مساعدات الغرب التي قدمها الى العراق ابان حربه ضد ايران ترتد عليه الآن.
وقال رفسنجاني في تصريحات نقلتها الاذاعة الايرانية الرسمية، ان الولايات المتحدة والغرب قدموا الى بغداد، خلال فترة حربه ضد ايران، احدث الاسلحة وكذلك المعلومات والتكنولوجيا المتقدمة، من الصواريخ ووسائل تصنيع اسلحة الدمار الشامل، واليوم ترتد هذه المساعدات عليهم، حسب قول رفسنجاني، الذي انتقد من ناحية اخرى، موقف الغرب من العقوبات الدولية المفروضة على العراق.

- نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن مسؤول كبير في الحكومة الالمانية، ان بلاده، ستنتهز فرصة زيارة الرئيس الاميركي جورج بوش الى برلين، يوم غد الاربعاء للاستفسار من الرئيس الاميركي عن خططه بشان العراق.
وقال المسؤول الالماني للصحافيين في برلين: ان الحكومة الالمانية، مهتمة بان تعرف من الرئيس جورج بوش شخصيا، خططه المقبلة حول العراق.
وفي هذا السياق اشارت وكالة فرانس برس للانباء، انه من المقرر ان يلقي الرئيس الاميركي، يوم الخميس المقبل، خطابا امام مجلس النواب الالماني البوندستاغ يسعى من خلاله الى اقناع الاوروبيين بسياسته ازاء العراق إضافة الى موقفه من مسالة مكافحة الارهاب.

- وفي السياق ذاته اشارت وكالات الانباء، الى ان مستشارة الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي كوندوليزا رايس دعت في حديث لمحطة تلفزيون ألماني إلى تقديم مزيد من الدعم إلى الولايات المتحدة في عملها ضد العراق.
وطلبت رايس من الحكومة الالمانية، بذل جهودها كي لا تصل إلى العراق أي سلعة يمكن استخدامها في إنتاج أسلحة للدمار الشامل.

- اكد نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان اليوم الثلاثاء، دعم العراق للانتفاضة الفلسطينية، مشيدا في الوقت ذاته، بما اسماه العمليات الاستشهادية، التي ينفذها الفلسطينيون داخل الاراضي الاسرائيلية.
جاء هذا التأكيد في حديث لرمضان، مع نائب رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، تيسير قبعة الذي يزور العراق حاليا.
ونقلت وكالة الانباء العراقية، في المقابل، عن قبعة، الذي التقى ايضا، نائب رئيس الوزراء العراقي، طارق عزيز، نقلت إشادته بدور العراق ودعمه المتواصل لنضال الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الصهيوني، حسب ما افادت به وكالة فرانس برس للانباء.

- نقلت وكالة رويترز للانباء، عن الناطق باسم الامم المتحدة، فريد ايكهارد، انه من المتوقع ان تعقد الجولة الثالثة من المحادثات بين العراق والمنظمة الدولية، بشأن عودة مفتشي الاسلحة الدوليين، في أوائل شهر تموز المقبل.
رويترز نقلت ايضا، عن مصادر دبلوماسية، في المنظمة الدولية أن المباحثات بين كوفي أنان، ووزير الخارجية العراقي، ناجي صبري الحديثي، ربما ستعقد في العاصمة النمساوية فيينا بدلا من نيويورك، في الفترة ما بين الأول والخامس من شهر تموز المقبل.

- نفى العراق يوم أمس الاثنين اتهامات أمريكية بأنه حوّل شاحنات مخصصة لنقل البضائع الإنسانية إلى منصات متنقلة لإطلاق الصواريخ. ووصفت بغداد هذه الاتهامات بأنها حلقة أخرى في الحملة السياسية والإعلامية التي تشنها الولايات المتحدة ضد العراق.
جاء ذلك في معرض رد العراق، على صور التقطتها أقمار صناعية أمريكية قدمت إلى الأمم المتحدة في أوائل شهر آذار الماضي، وزعمت واشنطن أن الصور تظهر شاحنات استوردها العراق بمقتضى برنامج النفط مقابل الغذاء وقد جرى تحويلها لاغراض الاستخدام العسكري.

- أفادت وكالة اسوشيتدبرس للانباء، ان مؤتمرا روسيا- عراقي عُقد في موسكو يوم أمس الاثنين، اظهر تناقضات بين موسكو وبغداد حول التعديل الاخير الذي أقره مجلس الامن، في نظام العقوبات الدولية المفروضة على العراق.
وفي هذا السياق اشارت الوكالة، الى ان الوفد العراقي إلى المؤتمر انتقد التعديل بشدة، واصفا إياه بالمضرّ، بينما أكد مسؤول رفيع المستوى في وزارة الخارجية الروسية أن العقوبات المعدلة ستساعد روسيا والعراق على زيادة حجم التجارة المتبادلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG