روابط للدخول

فلسطيني يفجر نفسه في ناتانيا / احتمال هجوم للقاعدة داخل الولايات المتحدة


- إتهمت اسرائيل السلطة الفلسطينية بالمسؤولية عن الهجوم الانتحاري الذي وقع في سوق شعبي في مدينة ناتانيا الساحلية واسفر عن مقتل اسرائيلي ومنفذ الهجوم، إضافة الى عشرات الجرحى. - حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي من أن منظمة القاعدة الارهابية قد تحاول تنفيذ هجمات ضد مبان داخل الولايات المتحدة. - وصلت الطلائع الأولى لقوة أميركية من القبعات الخضر الى العاصمة الجورجية تبليسي في مهمة تستغرق عامين لتدريب نحو ألفين من ضباط وجنود القوات الجورجية على محاربة الارهاب.

تفاصيل الأنباء..

- إتهمت اسرائيل السلطة الفلسطينية التي يتزعمها ياسر عرفات بالمسؤولية عن الهجوم الانتحاري الذي وقع في سوق شعبي في مدينة ناتانيا الساحلية واسفر عن مقتل اسرائيلي، ومنفذ الهجوم، إضافة الى عشرات الجرحى.
الناطق بإسم وزارة الخارجية الاسرائيلية ياففا بن آري قال إن السلطة الفلسطينية هي المسؤولة عن الإنفجار لأنها لم تفعل شيئاً لمنع العملياتالارهابية ضد اسرائيل.
وكالة فرانس برس للانباء قالت إن مكتبها في القدس تلقى مكالمة هاتفية من شخص قال إنه عضو في منظمة حماس إدعى مسؤولية منظمته عن العملية.
من جهة أخرى، من المتوقع أن يلتقى الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات مساء اليوم، الأحد، أعضاء لجنة الانتخابات الفلسطينية، وسط شكوك في إمكان تراجعه عن وعد قطعه بإجراء إنتخابات جديدة.
يشار الى أن عرفات الذي يتهم الفلسطينيون حكومته بالفساد، وعد الاربعاء الماضي بإجراء إنتخابات وإدخال إصلاحات. لكن بعد يومين إشترط لإجراء الانتخابات إنسحاب القوات الاسرائيلية من المناطق الخاضعة لسلطته.
صائب عريقات وهو وزير في حكومة عرفات أكد أن الحكومة قدمت استقالتها بهدف التمهيد لإطلاق الإصلاحات. لكن عرفات رفض الاستقالة بحسب عريقات.
من ناحية أخرى، وافقت دول الاتحاد الأوروبي على استقبال ثلاثة عشر فلسطينياً كانت اسرائيل رحّلتهم الى قبرص في إطار صفقة لإنهاء حصار كنيسة المهد في بيت لحم.
في غضون ذلك، أعلن الجيش الاسرائيلي إعتذاره عن مقتل شخصين من عرب اسرائيل في الضفة الغربية. ناطق بإسم الجيش الاسرائيلي أعرب عن اسفه لتعرض الابرياء الى الأذى، مضيفاً أن التحقيقات جارية لمعرفة الاسباب التي دعت الى مقتل المواطنين الاسرائيليين.

- حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي من أن منظمة القاعدة الارهابية قد تحاول تنفيذ هجمات ضد مبان داخل الولايات المتحدة.
الناطقة بإسم مكتب التحقيقات (دبي وايرمن) صرّحت لوكالات الأنباء الغربية بأن المكتب لديه معلومات تفيد بأن ناشطي القاعدة يفكرون في استئجار مبان في أجزاء مختلفة من الولايات المتحدة لزرعها بالقنابل وتفجيرها.
يذكر أن هذه التحذيرات تأتي في الوقت الذي يستمر فيه الجدل حول مقدار المعلومات التي إمتلكتها إدارة الرئيس جورج دبليو بوش في شأن إحتمال تعرض الولايات المتحدة الى الهجمات الانتحارية التي استهدفت واشنطن ونيويورك العام الماضي.
من جهة أخرى، اتفقت أفغانستان و ايران وباكستان على إنشاء لجنة مشتركة للدفاع عن مصالحهما الاستراتيجية المشتركة في إعادة بناء الإقتصاد الأفغاني. جاء الإتفاق خلال إجتماع عقده وزراء المالية في الدول الثلاث في طهران بحضور ممثلين عن منظمة التنمية التابعة للأمم المتحدة.

- على صعيد ذي صلة، وصلت الطلائع الأولى لقوة أميركية من القبعات الخضر قوامها نحو خمسين مدرباً عسكرياً الى العاصمة الجورجية تبليسي في مهمة تستغرق عامين يتولى خلالها المدربون العسكريون الأميركيون تدريب نحو ألفين من ضباط وجنود القوات الجورجية على محاربة الارهاب.
يذكر ان القوة الأميركية ستدّرب الجورجيين على عمليات عسكرية في منطقة (بانكيسي) المتاخمة للحدود مع روسيا حيث تعتقد واشنطن أنها تضم قواعد لاسلاميين متطرفين لديهم صلات مع شبكة القاعدة الارهابية.
من جهة أخرى، قال مسؤولون أميركيون في تبليسي إن واشنطن قدمت الى جورجيا معدات لأغراض التدريب تفوق قيمتها 64 مليون دولار. الرئيس الجورجي إدوارد شيفرنادزه نفى إحتمال إستخدام القوة الأميركية من القبعات الخضر في أغراض قتالية.

- يحتفل أهالي تيمور الشرقية اليوم (الأحد) بالإعلان الرسمي لقيام دولتهم المستقلة بعد أن ظلوا عامين ونصف العام تحت إدارة الأمم المتحدة.
وزير خارجية تيمور الشرقية (خوزيه راموس هورتا) أعرب أمس الجمعة عن ثقته وتفاؤله بالمستقبل، معلناً شكره للعالم الذي أييد جهود بلاده على طريق الاستقلال.

- أعلن الجيش الهندي مقتل أربعة من جنوده في هجوم مسلح على أحد معسكراته جنوب كشمير. وقال الجيش إن ثلاثة مسلحين من جماعة (لشكري تيب) التي تستقر في باكستان إقتحموا صباح اليوم (الأحد) المعسكر. يشار الى أن الهجوم الأخير يأتي بعد أيام من قيام مسلحين بقتل واحد وثلاثين شخصاً في كشمير.
السلطات الهندية ردّت على الهجوم بإبعاد السفير الباكستاني أشرف جيهانكير قاضي من نيودلهي. هذا فيما تبادلت قوات البلدين النار على طول الخط الحدودي في المنطقة.

على صلة

XS
SM
MD
LG