روابط للدخول

صدام يأمر أركان نظامه بالتدرب على حمل السلاح / استئناف صادرات النفط العراقية


- أعلنت وكالة أسوشييتد برس أن الرئيس صدام حسين أمر الوزراء وكبار أعضاء قيادة حزب البعث الحاكم بالانخراط في دورة للتدريب على حمل السلاح. - أعلنت بغداد الأحد أنها ستستأنف صادراتها النفطية ليل الثلاثاء-الأربعاء بعد تعليق استمر ثلاثين يوما احتجاجا على الهجوم العسكري الإسرائيلي ضد المناطق الفلسطينية. - من فيينا، أفادت وكالة (أسوشييتد برس) اليوم الاثنين بأن الزعيم النمساوي اليميني المتطرف (يورغ هايدر) عاد من زيارة جديدة قام بها إلى العراق في عطلة نهاية الأسبوع.

تفاصيل الأنباء..

- فيما جدد الرئيس العراقي عزمه على إلحاق هزيمة بالولايات المتحدة، أكد مسؤولون أميركيون الأحد اعتقاد واشنطن بضرورة تغيير نظام بغداد حتى في حال موافقته على عودة مفتشي الأسلحة التابعين للأمم المتحدة.
وزير الخارجية الأميركي (كولن باول) أدلى أمس بتصريح قال فيه: "حتى لو سمح صدام حسين بدخول المفتشين الدوليين فإنه يجب أن يذهب"، بحسب تعبيره.
وكالات أنباء عالمية نقلت عن (باول) الذي كان رئيسا لهيئة الأركان الأميركية المشتركة أثناء حرب الخليج في عام 1991، نقلت عنه قوله أيضا "علينا التمييز بين مسألة عودة المفتشين والنظام العراقي، نحن في واشنطن لدينا قرار حاسم في ضرورة إطاحة نظام بغداد".

- على صعيد تطورات الموقف العراقي والاستعدادات التي تتخذها بغداد لمواجهة ضربة عسكرية محتملة، أعلن أن الرئيس صدام حسين أمر الوزراء وكبار أعضاء قيادة حزب البعث الحاكم بالانخراط في دورة للتدريب على حمل السلاح.
وفي النبأ الذي بثته وكالة (أسوشييتد برس) من بغداد، أفيد بأن هذه هي ثاني مرة في ثلاث سنوات يأمر فيها الرئيس العراقي كبار المسؤولين في الدولة والحزب بتلقي تدريبات عسكرية.
وسائل الإعلام العراقية لم تذكر أسماء المسؤولين المشمولين بهذا الأمر.
لكن (أسوشييتد برس) نقلت عن الإذاعة الرسمية قولها الأحد أنهم يتلقون تدريبا على استخدام البنادق والرشاشات والتكتيكات العسكرية مشيرة إلى أن الدورة بدأت السبت.

- أعلنت بغداد الأحد أنها ستستأنف صادراتها النفطية ليل الثلاثاء-الأربعاء بعد تعليق استمر ثلاثين يوما احتجاجا على الهجوم العسكري الإسرائيلي ضد المناطق الفلسطينية.
وكالات أنباء عالمية نقلت عن تلفزيون العراق أن مجلس الوزراء قرر، في جلسة عقدت أمس الأحد برئاسة صدام، استئناف تصدير النفط بانتهاء مدة الشهر أي بعد منتصف ليل السابع إلى الثامن من الشهر الحالي.
وأوضح البيان العراقي أن مجلس الوزراء درس القرار الذي اتخذ في الاجتماع المشترك لمجلس قيادة الثورة وقيادة قطر العراق لحزب البعث ومجلس الوزراء في الثامن من نيسان الماضي لوقف تصدير النفط مدة شهر واحد لدعم الشعب الفلسطيني.
واعتبر المجلس "أن القرار العراقي عبر عن ضمير الأمة ولقي مساندة جماهير الأمة في جميع أقطارها لكنه لم يلق تجاوبا من الأشقاء العرب الذين يملكون النفط لاتخاذ خطوات مشابهة من أجل أن ينجح الجميع"، بحسب ما جاء في البيان الرسمي العراقي.

- أعلن وزير الخارجية العراقي ناجي صبري الحديثي الأحد أن موعد الجولة المقبلة من المحادثات مع الأمم المتحدة سيحدد خلال شهر أيار الحالي.
وكالة (فرانس برس) نقلت عن الوزير العراقي اثر عودته إلى بغداد في ختام مباحثات مع الأمين العام للأمم المتحدة (كوفي أنان) في نيويورك أن الاتفاق "تم على عقد جولة مباحثات جديدة سيحدد موعدها خلال الشهر الحالي"، بحسب تعبيره. وكان (أنان) صرح بأن المباحثات ستستأنف الشهر المقبل في مكان لم يحدد.
الحديثي أضاف أن الحوار تم "وفق أجواء صريحة في إطار مفاوضات مركزة لتثبيت حقوق العراق"، على حد تعبيره.
ونقلت وكالة الأنباء العراقية الرسمية عنه تأكيده أن في مقدمة هذه الحقوق "الحفاظ على سيادة ووحدة بلادنا ووقف العدوان اليومي المستمر عليه منذ العدوان الثلاثيني والرفع الشامل للحصار الجائر"، بحسب تعبيره.

- من فيينا، أفادت وكالة (أسوشييتد برس) اليوم الاثنين بأن الزعيم النمساوي اليميني المتطرف (يورغ هايدر) عاد من زيارة جديدة قام بها إلى العراق في عطلة نهاية الأسبوع.
الناطق باسم (هايدر) صرح بأن الزعيم السابق لحزب الحرية النمساوي أعرب خلال زيارته الأخيرة عما وصفه بتضامن النمسا مع الشعب العراقي. وأعلن أن (هايدر) عاد في وقت مبكر الاثنين بصحبة طفلين عراقيين يعانيان من مرض السرطان لتلقي العلاج في أحد مستشفيات فيينا.

- قررت الجماعتان الكرديتان الرئيستان اللتان تديران المناطق الكردية من شمال العراق بذل جهود مشتركة لمواجهة إرهاب تقوم به جماعات إسلامية.
ونقل تقرير لوكالة فرانس بريس أن الجماعتين اتفقتا على تعاون أمني يشمل تشكيل غرفة عمليات مشتركة تم الاتفاق عليها خلال اجتماع عقده أخيرا زعيما الفصيلين في برلين.

- أفاد تقرير لوكالة رويترز للأنباء بأن أسعار النفط هبطت اليوم بمقدار ثلاثة في المائة بعدما أعلن العراق أنه سيستأنف ضخ النفط الخام يوم الثامن من الشهر الجاري بعد تعليق استغرق شهرا كاملا احتجاجا على التوغل الإسرائيلي في المناطق الفلسطينية.

- دعا اليوم عدد من الفنانين المشاركين في مهرجان يقام في بغداد إلى رفع العقوبات الاقتصادية الدولية المفروضة على العراق منذ عام 1990.
وكالة فرانس بريس نقلت عن بيان أصدره هؤلاء الفنانون أنهم يطالبون برفع فوري للحظر الظالم المفروض على العراق.

- جاء في تقرير لوكالة إيتار تاس الروسية للأنباء أن وفدا روسيا توجه اليوم إلى بغداد للمشاركة في مؤتمر للتضامن مع العراق سيعقد بين السابع والتاسع من الشهر الجاري.
ويضم الوفد مسؤولين في اللجنة الدولية للتنسيق مع العراق في مجال الثقافة والعلوم والتجارة.

على صلة

XS
SM
MD
LG