روابط للدخول

زعيم جديد للحزب الاشتراكي الفرنسي / إنهاء المرحلة الأولى من عملية عسكرية بريطانية في أفغانستان


- سمى الرئيس الفرنسي (جاك شيراك) اليوم السيناتور (جان بيير رافّارين) لخلافة زعيم الحزب الاشتراكي المستقيل ليونيل جوسبان، في رئاسة الوزراء. - توشك قوة دولية بقيادة بريطانيا على إنهاء المرحلة الأولى من عملية عسكرية في جنوب أفغانستان أطلق عليها "القنص". - صرح رئيس وزراء ماليزيا، مهاتير محمد، أنه سيناقش الأسبوع المقبل مع الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش، مخاوفه من تصاعد حدة الغضب في العالم الإسلامي.

تفاصيل الأنباء..

- سمى الرئيس الفرنسي، جاك شيراك، الذي أعيد انتخابه أمس لدورة رئاسية جديدة، سمى اليوم السيناتور، جان بيير رافّارين، وهو من وسط اليمين، لخلافة زعيم الحزب الاشتراكي المستقيل ليونيل جوسبان، في رئاسة الوزراء.
مكتب شيراك قال إن رافّارين، العضو في الحزب الديمقراطي الليبرالي، كُلف بتشكيل حكومة انتقالية لحين الانتخابات البرلمانية في التاسع من حزيران المقبل. ولا يُحسب رافارين على تجمع حزب الجمهورية بزعامة شيراك كما أنه غير معروف خارج الدوائر السياسية.
وفي وقت سابق اليوم، قدمت الحكومة الفرنسية برئاسة رئيس الوزراء، جوسبان، استقالتها بعدما أعيد انتخاب الرئيس شيراك لدورة رئاسية جديدة.
يذكر أن شيراك حقق أمس انتصارا ساحقا على الزعيم اليميني جان ماري لوبن عندما حصل على اثنين وثمانين في المائة من الأصوات، وهي أعلى نسبة يحصل عليها رئيس فرنسي خلال أربع وأربعين سنة من عمر الجمهورية الفرنسية الخامسة.

- توشك قوة دولية بقيادة بريطانيا على إنهاء المرحلة الأولى من عملية عسكرية في جنوب أفغانستان أطلق عليها "القنص".
فقد أعلن اليوم، الناطق باسم البحرية الملكية الكولونيل، باول هارّادين، أن هذه القوات توشك على إتمام كنس قمة جبلية بحثا عن مسلحي طالبان والقاعدة. وأوضح أن قواته بدأت بتهيئة نفسها للمرحلة المقبلة من العمليات التي تشمل البحث عن هؤلاء المسلحين في الوادي.
وطالت العملية مخابئ للذخيرة بالقرب من الحدود الأفغانية الشرقية مع باكستان. لكن البحث حتى الآن لم يسفر عن مواجهة مباشرة بين مقاتلي حركة طالبان وشبكة القاعدة.
إلى ذلك أفاد اليوم ضابط كندي بأن عملية منفصلة في شرق أفغانستان تقودها القوات الكندية تجري بشكل جيد حيث تقوم هذه القوات بتدمير الكهوف والمجمعات الموجودة في المنطقة بعد تفتيشها.
وفي تطور آخر، أعلن اليوم الناطق باسم القوات الأميركية الميجور، Brian Hilferty، سقوط ثلاثة صواريخ على القوات الأميركية في خوست شرقي أفغانستان. ولم يعرف الجيش بعد الجهة التي أطلقتها كما لم يفد بوقوع إصابات.

- صرح رئيس وزراء ماليزيا، مهاتير محمد، أنه سيناقش الأسبوع المقبل مع الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش، مخاوفه من تصاعد حدة الغضب في العالم الإسلامي.
وأضاف مهاتير أن عالم اليوم يشهد مدى من الكراهية أكبر مما كان عليه بُعيد الهجمات الإرهابية التي شنت على الولايات المتحدة في الحادي عشر من أيلول.
وحذر رئيس الوزراء الماليزي من أن يقود هذا الغضب، إذا لم يُضبط، بعض الأشخاص للجوء إلى أعمال إرهابية.
هذا ومن المقرر أن يبدأ مهاتير زيارته للولايات المتحدة الاثنين المقبل.

- قالت الشرطة الهندية إن ثمانية أشخاص قتلوا في ولاية كجرات الغربية جراء تجدد أعمال عنف ديني بين الهندوس والأقلية المسلمة.
وأعلنت الشرطة اليوم أن أربعين آخرين أصيبوا في اشتباكات اندلعت أمس في الربع القديم من مدينة أحمد آباد أكبر مدن ولاية كجرات.
وبدأت الاشتباكات عندما اعترض الهندوس جماعة من المسلمين في طريق عودتها من مخيم قريب للاجئين.
يشار إلى أن أكثر من ثمانمائة وخمسين شخصا، أغلبهم من المسلمين، قتلوا في موجة من حوادث الثأر والانتقام في أعقاب إطلاق مجموعة من المسلمين النار أواخر شهر شباط الماضي على قطار، ما أدى إلى مقتل تسعة وخمسين من النشطاء الهندوس.
وقد استمرت الاشتباكات في أحمد آباد فيما وصف بأسوأ موجة أعمال عنف ديني تشهدها البلاد خلال عقد من الزمن.

- واصل اليوم مفاوضون فلسطينيون وإسرائيليون محاولتهم من أجل إيجاد حل للموقف في كنيسة المهد في بيت لحم، وهو وضع مستمر منذ أكثر من خمسة أسابيع.
وزير الدفاع الإسرائيلي، بنيامن بن أليعيزر، قال إن إسرائيل مستعدة لسحب قواتها من بيت لحم، وهي آخر مدن الضفة الغربية الرئيسية التي تحتلها قواته، بمجرد التوصل إلى اتفاق، وأعرب عن أمله في أن يتم اليوم الاتفاق على صيغة تشمل تحرير كنيسة بيت لحم وانسحاب القوات الإسرائيلية إلى بيت جالة.
يذكر أن هناك حوالي مائة فرد داخل الكنيسة تحاصرهم القوات الإسرائيلية، بينهم فلسطينيون ومتشددون مسلحون وعدد من النشطاء.
ياردين فاتيكائي، وهو مستشار لبن أليعيزر، قال إن الجانبين مختلفان على عدد الفلسطينيين المطلوبين لإسرائيل الذين يجب حبسهم في قطاع غزة، وعلى عدد الذين يجب إبعادهم إلى أوروبا.
وفيما تستمر المفاوضات في بيت لحم فتشت قوات إسرائيلية مخيم اللاجئين في طولكرم للاشتباه بوجود متشددين مسلحين في داخله، كما أنها احتلت بعضا من أجزاء المدينة.

- وصل إلى واشنطن مساء أمس رئيس الوزراء الإسرائيلي، اريئيل شارون، حيث يجري غدا محادثات مع الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش.
وأعلن شارون أن لديه ما وصفها بخطة توصل إلى السلام في الشرق الأوسط. وأفاد مكتب شارون أنه حمل معه إلى واشنطن تقريرا من مائة صفحة تتضمن وثائق تقول إسرائيل إنها تثبت علاقة الزعيم الفلسطيني، ياسر عرفات، بالإرهاب.
وقد تجاهل المفاوض الفلسطيني، صائب عريقات، الاتهامات الواردة في التقرير ووصفها بأنها أكاذيب وافتراءات.
من جهته صرح أمس وزير الخارجية الأميركي، كولن باول، بأن واشنطن ستحض رئيس الوزراء الإسرائيلي على وقف بناء المستوطنات في المناطق الفلسطينية وأضاف أن مسؤولين أميركيين سيقاومون أية اقتراحات من شارون في شأن تهميش عرفات.
ومن المقرر أن يجري شارون مع بوش محادثات حول اقتراح أميركي بعقد مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط.

- في ميان مار، غادرت الزعيمة المعارضة، أونغ صان صو كيي، منزلها للمرة الأولى بعد تسعة عشر شهرا من الإقامة الجبرية، وقد وعدت بأنها ستعمل ما باستطاعتها من أجل إقامة الديمقراطية في البلاد.
فبعد أن أفرجت الحكومة العسكرية عنها عقدت، صو كيي، مؤتمرا صحفيا في مقر حزبها: الجامعة الوطنية لنشطاء الديمقراطية، قالت فيه إن حزبها أسس من أجل نشر الديمقراطية في بورما. ولفتت إلى أن عليها، باعتبارها الأمين العام للحزب، العمل بكل ما تستطيع من أجل ضمان وصول الديمقراطية إلى بورما بأسرع وقت ممكن وبالطرق الصحيحة.
وقبل ساعات من ذلك، أعلنت الحكومة أن، صو كيي، حرة في مغادرة منزلها والقيام بنشاطات سياسية.
يذكر أن قرار رفع الإقامة الجبرية عنها كان متوقعا منذ أيام بعد محادثات جرت بتوسط الأمم المتحدة وهدفت إلى كسر مأزق سياسي في ميان مار البورمية، عمره أكثر من اثني عشر عاما.

- أعلنت وزارة الطاقة النووية في روسيا أنها تسعى إلى توضيح عقود نووية روسية مع إيران خلال محادثات ستعقد في واشنطن الأسبوع الجاري.
الناطق باسم الوزارة الروسية، يوري بيسبالكو، صرح بأن وزير الطاقة النووية، ألكساندر رميانتسيف، سيجتمع مع وزير الطاقة الأميركي، سبنسر أبراهام، خلال زيارته للولايات المتحدة التي تبدأ اليوم.
يذكر أن متعاقدون روسي يقومون ببناء مفاعل نووي بقيمة ثمانمائة مليون دولار في مدينة بو شهر الإيرانية. وقد حذر مسؤولون أميركيون من أن المشروع يمكن أن يساعد إيران في الحصول على تكنولوجيا أسلحة نووية إلا أن روسيا تصر على أن المفاعل هو مشروع مدني سيبقى تحت الرقابة الدولية.

- تعهد وزير الخارجية الأميركي، كولن باول، ووزير الخارجية السعودي، سعود الفيصل، بالسعي من أجل دفع عملية السلام في الشرق الأوسط إلى الأمام.
فقد اجتمع الرجلان اليوم في مقر الخارجية الأميركية لمناقشة النزاع الإسرائيلي الفلسطيني. ومن المقرر أن يجري في وقت لاحق اليوم رئيس الوزراء الإسرائيلي، اريئيل شارون، محادثات باول كما أنه سيلتقي غدا الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش.
باول رحب بالاقتراح الذي قدمته السعودية أخيرا في شأن اعتراف الدول العربية بإسرائيل وإقامة علاقات طبيعية معها في مقابل انسحاب إسرائيلي كامل من المناطق التي احتلتها عام 1967.

- قالت المفوضية الأوروبية إن الاتحاد الأوروبي يتعامل بجدية مع تقرير إسرائيلي يتهم الزعيم الفلسطيني، ياسر عرفات، بالإشراف على عمليات إرهابية.
ناطق باسم مفوض الشؤون الخارجية في الاتحاد، كريس باتن، صرح في بروكسيل اليوم بأن الاتحاد الأوروبي ينظر بجدية لادعاءات الحكومة الإسرائيلية.
وأوضح أن المفوضية ستدرس جميع الأدلة حالما توفرها الحكومة الإسرائيلية.
يذكر أن تقريرا للاستخبارات الإسرائيلية يهدف إلى إثبات تورط سلطة عرفات الفلسطينية في الإشراف على موجة من العمليات الانتحارية وتمويلها، وهي الموجة التي أشعلت شرارة الهجوم الإسرائيلي على الضفة الغربية الشهر الماضي. ومن المؤمل أن يناقش التقرير غدا في واشنطن خلال محادثات الرئيس جورج بوش مع رئيس الوزراء الإسرائيلي اريئيل شارون.

- ذكر تقرير لوكالة فرانس بريس أن الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن اتفقوا اليوم على إصلاحات رئيسية لنظام العقوبات المفروضة على العراق. ويشمل التعديل مراجعة قائمة من المواد والسلع التي لا يمكن للعراق استيرادها بسبب استخدامها العسكري. فيما سيمسح لبغداد استيراد السلع ذات الاستخدام المدني بحرية كاملة.

على صلة

XS
SM
MD
LG