روابط للدخول

مفاوضات حول نزع الأسلحة العراقية / النتائج المتوقعة للقاء الحديثي-أنان / انزعاج تركي من محادثات كردية-أميركية


- جاء في تقرير لوكالة أسيوشييتدبريس أن خبراء فنيين من العراق والمنظمة الدولية ناقشوا قضايا ترتبط بنزع الأسلحة والتفتيش الدولي عنها. مراسلنا في واشنطن (وحيد حمدي) تابع هذه المفاوضات، ووافانا بتقرير حول هذا الموضوع. - ولإلقاء المزيد من الضوء حول التوقعات الدائرة في الأوساط السياسية عن النتائج التي سيسفر عنها اللقاء بين وزير الخارجية العراقي والأمين العام للأمم المتحدة، التقينا بالكاتب والمحلل السياسي العراقي عبد الحليم الرهيمي. - في بيروت، ذكرت تقارير خبرية أن تركيا منزعجة من اجتماعات عقدها في برلين أخيرا، الزعيمان الكرديان جلال طالباني ومسعود بارزاني بمشاركة مسؤولين أميركيين. مراسلنا هناك علي الرماحي أعد رسالة صوتية عن هذه التقارير.

مستمعي الكرام، أهلا بكم في هذا اللقاء الجديد وفيه نعرض لعدد من الأخبار التطورات التي شهدها الملف العراقي خلال الأسبوع المنصرم، وجرت تغطيتها من خلال البرامج اليومية لإذاعة العراق الحر في براغ.

--- فاصل ---

جاء في تقرير لوكالة أسيوشييتدبريس أوردته من مقر الأمم المتحدة أن خبراء فنيين من العراق والمنظمة الدولية ناقشوا في اليوم الثاني من محادثات الوفد العراقي مع الأمم المتحدة قضايا ترتبط بنزع الأسلحة والتفتيش الدولي عنها.
وعقدت الجمعة الجلسة الثانية والختامية بين وزير الخارجية العراقي، ناجي صبري الحديثي، والأمين العام للأمم المتحدة، كوفي أنان، حيث يؤمل أن يقدم المسؤول الدولي تقريرا عن محادثاته مع الوفد العراقي التي دامت ثلاثة أيام إلى مجلس الأمن.
وصرحت الناطقة باسم الأمم المتحدة، ماريا أوكابي، بأن رئيس فريق الأمم المتحدة للتفتيش عن الأسلحة العراقية، هانز بليكس رأس وفد خبراء المنظمة الدولية فيما قاد الوفد العراقي الذي ضم خبراء في الأسلحة الكيماوية كل من المستشارين: جعفر ضياء جعفر والفريق أمير السعدي.
وسبق للحديثي أن صرح بأن انطلاقة المحادثات يوم الأربعاء كانت جيدة لكن العراق لا زال يضغط من أجل توسيع جدول المحادثات لتشمل قضايا أخرى تتجاوز مسألة التفتيش عن الأسلحة من قبيل التهديدات الأميركية بإطاحة نظام الرئيس صدام حسين. فيما نقلت اسيوشيتدبريس عن دبلوماسي عراقي أن الفريق العراقي المفاوض يسعى من أجل التوصل إلى اتفاق شامل مع الأمم المتحدة ورأى أن هناك حاجة لجولة أخرى من المحادثات بين الجانبين.
مراسلنا في واشنطن، وحيد حمدي تابع هذه المفاوضات، ووافانا بالتقرير التالي:

(تقرير واشنطن من ملف الجمعة)

نبقى في إطار المباحثات بين العراق والأمم المتحدة، حيث أفادت وكالة الصحافة الألمانية أن نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان أعرب عن الأمل بأن تؤدي المباحثات بين العراق والأمم المتحدة إلى نتائج إيجابية، لكنه أشار إلى أن بغداد قد ترفض عودة المفتشين عن الأسلحة. رمضان أدلى بهذه التصريحات في مؤتمر صحفي كان جزءا من الاحتفالات التي تعم أرجاء العراق بعيد ميلاد الرئيس العراقي.
رمضان أشار إلى أن العقوبات المفروضة على العراق سوف لن ترفع بقرار من مجلس الأمن، بل ستنهار على صخرة صمود الشعب العراقي، وتصميمه على مواصلة الكفاح ورفض الخضوع لأية شروط أميركية.
ولغرض إلقاء المزيد من الضوء حول التوقعات الدائرة في الأوساط السياسية عن النتائج التي سيسفر عنها اللقاء بين وزير الخارجية العراقي والأمين العام للأمم المتحدة، التقينا بالكاتب والمحلل السياسي العراقي عبد الحليم الرهيمي وسألناه أولا عن رؤيته للقضية:

(مقابلة مع عبد الحليم الرهيمي من ملف الأربعاء)

--- فاصل ---

نقل تقرير لوكالة فرانس بريس عن جنرال أميركي كبير أن بإمكان القوة الجوية الأميركية القيام بحملة جوية مباشرة في منطقة الخليج انطلاقا من مركز فيرتشال للعمليات الجوية المتمركز على السفن، في حال رفضت السعودية استخدام أراضيها.
وقال الجنرال، جون جامبرز، أن القوة الجوية الأميركية تقوم بإعداد منشآت في المنطقة تكون بمثابة قواعد خلفية لمركز العمليات الجوية الأميركية في السعودية.
التقرير أشار إلى أن الجيش الأميركي يعيد النظر في عملياته المحتملة في الخليج بعد ازدياد معارضة السعودية استخدام أراضيها في شن غارات جوية على العراق أو أفغانستان.
القائد الأميركي أكد أن لدى الجيش الأميركي خيارات أخرى لأداء مهماته في المنطقة لافتا إلى أن القوتين البحرية والجوية الأميركية تمرنتا على القيام بعمليات مشتركة تنطلق من البحر.
على صعيد ذي صلة، استبعد ضابط بحرية فرنسي كبير أن تشارك حاملة الطائرات الفرنسية، تشارلز دي غاليه، في أي عمل عسكري أميركي ضد العراق.

--- فاصل ---

في بيروت، ذكرت تقارير خبرية أن تركيا منزعجة من اجتماعات عقدها في برلين أخيرا، الزعيمان الكرديان جلال طالباني ومسعود بارزاني بمشاركة مسؤولين أميركيين.
مراسلنا هناك علي الرماحي أعد رسالة صوتية عن هذه التقارير ضمّنها حوارا قصيرا مع خبير لبناني في الشؤون التركية:

(تقرير بيروت من ملف الجمعة)

--- فاصل ---

بهذا نصل وإياكم إلى نهاية هذه الجولة من مستجدات الشأن العراقي التي حصلت الأسبوع الماضي. شكرا وإلى لقاء قادم.

على صلة

XS
SM
MD
LG