روابط للدخول

مجلس الأمن يدعو العراق إلى التعاون في شأن المفقودين منذ غزو الكويت / بوش يكرر عزمه على استهداف العراق / بغداد تدرس تمديد حظر صادراتها النفطية


- دعا مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة العراق الأربعاء إلى تنفيذ تعهده في القمة العربية الأخيرة بالتعاون في شأن المفقودين منذ غزو الكويت في آب 1990. - كرر الرئيس جورج دبليو بوش الثلاثاء عزمه على انقاذ العالم من الانظمة التي تسعى الى امتلاك اسلحة الدمار الشامل، وذلك في اشارة واضحة الى العراق. - صرح وزير النفط العراقي عامر محمد رشيد الثلاثاء بأن بغداد ستدرس تمديد الحظر الذي تفرضه على صادراتها النفطية بعد انتهاء الثلاثين يوما التي حددتها في وقت سابق اذا لم تنسحب اسرائيل من المناطق التابعة للسلطة الفلسطينية.

- دعا مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة العراق الأربعاء إلى تنفيذ تعهده في القمة العربية الأخيرة بالتعاون في شأن المفقودين منذ غزو الكويت في آب 1990.
وكالة (فرانس برس) أفادت بأن أعضاء المجلس أصدروا اليوم بيانا أعرب عن القلق البالغ إزاء استمرار محنة الكويتيين ومواطني دول ثالثة ما يزالون محتجزين في العراق. كما أعربوا عن تعاطفهم مع أسر المرتهنين.
رئيس مجلس الأمن، المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة (سرغي لافروف)، قرأ البيان إثر استماع المجلس إلى إيجاز قدمه (يولي فورونتسوف)، منسق الأمم المتحدة لشؤون الأسرى والمفقودين الكويتيين.
صرح رئيس مجلس النواب الروسي (الدوما) اليوم الأربعاء بأن برلمانيين في بلاده يشعرون بالقلق من التقارير التي تشير إلى غارات جوية أميركية محتملة ضد العراق. وكالة (إيتار-تاس) الروسية للأنباء نقلت عن (غينادي سيليزنيوف) قوله: "لسنا محامين عن صدام حسين، ولكن الوسائل العسكرية لن تؤدي إلى شيء"، بحسب تعبيره.
ملاحظة رئيس مجلس (الدوما) الروسي وردت أثناء اجتماعه مع وفد من مجلس الأمة الكويتي في موسكو. وتركزت المحادثات على تطورات الوضع في الشرق الأوسط.
رئيس مجموعة الصداقة مع روسيا في مجلس الأمة الكويتي (أحمد الشريان) ذكر أن بلاده تؤيد إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس، وأعرب عن عدم تأييد خطط لمهاجمة العراق.
وقع العراق والبحرين اليوم الأربعاء اتفاقية لزيادة مشاريع الاستثمار والتبادل التجاري بين البلدين. وكالة (رويترز) أفادت من المنامة نقلا عن وكالة الأنباء البحرينية بأن حجم التبادل التجاري يبلغ حاليا أثني عشر مليون دولار. وكانت البحرين أعلنت أنها تعتزم استئناف الرحلات البحرية التجارية مع العراق.

- كرر الرئيس جورج دبليو بوش الثلاثاء عزمه على انقاذ العالم من الانظمة التي تسعى الى امتلاك اسلحة الدمار الشامل، وذلك في اشارة واضحة الى العراق. وكالة (فرانس برس) نقلت عن بوش ان هناك ارهابيين يريدون دائما ضرب الولايات المتحدة، واصفا إياهم بالمجرمين الذين يرتكبون جرائمهم بدم بارد.
بوش أضاف أن الولايات المتحدة تطارد أولئك المجرمين ببطء ولكن بشكل اكيد، وانها ستتمكن من القضاء عليهم. وأكد الرئيس الاميركي أن لديه شعورا مماثلا حيال دول تسعى نحو امتلاك اسلحة الدمار الشامل وهي تضمر البغضاء لأميركا وللحريات وتقوم باستخدام هذه الاسلحة ضد شعوبها، مشيرا الى انه يفكر ببلد
محدد، بحسب ما نقل عنه.

- في مقابلة نشرتها الاربعاء صحيفة "سوددويتشه تسايتونغ" الالمانية، اعتبرت مستشارة الامن القومي في البيت الابيض (كوندوليزا رايس) ان تغيير النظام هو الحل الافضل في العراق. لكنها اوضحت ان بوش "لم يتخذ بعد أي قرار حول القيام بتدخل عسكري"، بحسب تعبيرها.
وكالة (رويترز) نقلت عن (رايس) قولها إن بوش لم يتخذ بعد قرارا في شأن حملة عسكرية ضد العراق على الرغم من رغبته في رؤية الرئيس العراقي بعيدا عن السلطة في ذلك البلد. كما أكدت أن الولايات المتحدة تريد أن يسمح العراق بعودة فرق التفتيش الدولية دون شروط.

- نقلت وكالة (اسوشيتيد برس) عن وزير الخارجية البريطاني (جاك سترو) قوله الثلاثاء أمام مجلس العموم البريطاني "إن صدام حسين رجل بغيض يستحق الازدراء"، بحسب تعبيره، وانه يقوم بانتهاكات صارخة للقرارات الصادرة عن مجلس الامن، وأنه يمثل تهديدا لجميع دول العالم عن طريق قيامه بتطوير أسلحة الدمار الشامل. (سترو) أشار الى ضرورة وضع حد للنظام العراقي، مؤكدا في الوقت نفسه ان القرار لم يتخذ بعد بخصوص ضمان انصياعه للالتزامات الدولية، ومشددا على وجوب ان يكون ذلك ضمن سياقات القانون الدولي.

- أفادت وكالة (فرانس برس) نقلا عن وكالة الأنباء السعودية أن وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل سيتوجه غدا الخميس الى موسكو لاجراء محادثات حول ازمة الشرق الاوسط و"المذابح " التي يتعرض لها الفلسطينيون.
ونقلت وكالة (انترفاكس) الروسية للأنباء عن مصادر دبلوماسية في موسكو ان الوزير السعودي سيلتقي بوزير الطاقة الروسي (ايغور يوسفوف) وسيبحث ايضا في مسألة العراق الذي أوقف تصدير النفط احتجاجا على معاناة الفلسطينيين.

- صرح وزير النفط العراقي عامر محمد رشيد الثلاثاء بأن بغداد ستدرس تمديد الحظر الذي تفرضه على صادراتها النفطية بعد انتهاء الثلاثين يوما التي حددتها في وقت سابق اذا لم تنسحب اسرائيل من المناطق التابعة للسلطة الفلسطينية. وكالة (رويترز) نقلت عن رشيد تصريحه لشبكة (سي.ان.ان.) التلفزيونية بأن الهدف الذي يسعى اليه العراق يتمثل في انسحاب فوري للقوات الاسرائيلية من المناطق الفلسطينية، و"اذا ما تحقق هذا في اسبوع، فإننا سنعود فورا الى تصدير النفط بشكل اعتيادي"، على حد تعبيره. وأوضح أنه في حالة عدم اتخاذ مثل هذا الاجراء، فإن العراق سيدرس بعد شهر ما الذي يتوجب القيام به مع اخذ جميع عناصر الموقف بنظر الاعتبار.

- افاد المركز الاعلامي التابع للامم المتحدة بأن العراق لم يستأنف تصدير النفط ضمن برنامج (النفط مقابل الغذاء). لكنه قام خلال الاسبوع الماضي، وقبل بدء العمل بالحظر النفطي، بتصدير كميات درت عليه نحو 190 مليون دولار. الى ذلك، قامت لجنة العقوبات بإطلاق 11 عقدا معلقا بقيمة 43 مليون دولار، واوقفت 48 عقدا جديدا بقيمة 76 مليون دولار. هذا وتبلغ قيمة العقود المعلقة حاليا 5.1 مليار دولار.

- نقلت وكالة (فرانس برس) عن الرئيس صدام حسين تبريره للعمليات الانتحارية الفلسطينية ضد الاحتلال الاسرائيلي بالقول "إن كل الوسائل مشروعة لشعب تحتل ارضه ويعتدى عليه وان ذلك من حقه طبقا لميثاق الامم المتحدة"، بحسب تعبيره.
وعلى الصعيد ذاته، ذكرت وكالة الصحافة الالمانية أن علماء الدين في العراق أصدروا فتوى تدعم مشروعية عمليات التفجير الانتحارية الفلسطينية ضد الاهداف الاسرائيلية واصفة إياها بالعمليات الاستشهادية. الفتوى صدرت عن كبار رجال الدين السنة والشيعة معتبرين التفجيرات أعلى مراتب الجهاد.

على صلة

XS
SM
MD
LG