روابط للدخول

أنان سيجتمع مع عزت الدوري في بيروت / بغداد تطلق سراح مواطن كويتي / صدام يرجع التهديدات الأميركية له إلى مواقفه من فلسطين


- نقلت وكالة (فرانس برس) عن مسؤول في الأمم المتحدة تصريحه الأربعاء بأن أمين عام المنظمة الدولية (كوفي أنان) سيجتمع مع نائب رئيس مجلس قيادة الثورة العراقي عزت إبراهيم الدوري في بيروت خلال اليومين المقبلين. - ذكرت وكالات أنباء عالمية الأربعاء أن السلطات العراقية سوف تطلق سراح مواطن كويتي تم اعتقاله في منتصف الشهر الحالي لدخوله البلاد بطريقة غير قانونية. - نقلت وكالات أنباء عالمية عن الرئيس صدام حسين قوله إن التهديدات الاميركية ضد العراق ليست بسبب عودة المفتشين الدوليين بل لان واشنطن تريد ان تجعل العراق يدفع ثمن مواقفه من القضية الفلسطينية خصوصا، بحسب تعبيره.

- نقلت وكالة (فرانس برس) عن مسؤول في الأمم المتحدة تصريحه الأربعاء بأن أمين عام المنظمة الدولية (كوفي أنان) سيجتمع مع نائب رئيس مجلس قيادة الثورة العراقي عزت إبراهيم الدوري في بيروت خلال اليومين المقبلين.
(أنان) والدوري يشاركان في اجتماعات مؤتمر القمة العربية الذي افتتح اليوم في العاصمة اللبنانية. ونسبت الوكالة إلى المسؤول الدولي الذي لم تعرف هويته قوله إن لقاء أمين عام الأمم المتحدة مع نائب الرئيس العراقي سيتم بعد انتهاء القمة دون أن يكشف جدول الأعمال.

- ذكرت وكالات أنباء عالمية الأربعاء أن السلطات العراقية سوف تطلق سراح مواطن كويتي تم اعتقاله في منتصف الشهر الحالي لدخوله البلاد بطريقة غير قانونية.
وأفيد بأن أمين عام الجامعة العربية عمرو موسى أبلغ القمة العربية في بيروت اليوم أن بغداد سوف تفرج عن جاسم الرندي "قريبا".
موسى أضاف أن العراق أبلغه بأن الإفراج عن المواطن الكويتي يجيء كبادرة لحسن النية.

- نقلت وكالة (رويترز) عن مسؤولين أميركيين أن الولايات المتحدة ستقدم خمسة ملايين دولار لتمويل اجتماع تعقده المعارضة العراقية للبحث في تشكيل حكومة تخلف نظام الرئيس صدام حسين.
الوكالة نقلت عن (ادوارد ووكر)، المساعد السابق لوزير الخارجية الاميركي وأحد ابرز المنظمين لهذا الاجتماع، أنه يتوقع عقد المؤتمر في شهر أيار المقبل في دولة اوروبية لم تحدد بعد.
(رويترز) نسبت أيضا إلى مسؤول في الخارجية الأميركية أن المؤتمر سيناقش شؤون القضاء والصحة والتعليم وسبل القضاء على
الفساد، ودور الجيش العراقي في ظل قيادة مدنية، وإنعاش
الاقتصاد، وعودة العوائل العراقية التي أجبرت على ترك أماكن سكناها، وملاحقة الاموال التي وضعت تحت تصرف صدام حسين وابنائه.

- ذكرت صحيفة (الغارديان) البريطانية اليوم الأربعاء ان السلاح الجوي الاميركي بدأ استعدادات لنقل مقره في الخليج من المملكة العربية السعودية الى قطر لتفادي اعتراضات الرياض على عمل عسكري ضد العراق.
الصحيفة اللندنية اشارت الى إن قاعدة العضيد الجوية في قطر أصبحت بالفعل ذات اهمية لواشنطن في حملتها العسكرية في افغانستان وان تقارير عن تحرك شاحنات أميركية من السعودية الى قطر في وقت سابق من الشهر الحالي ربما لها علاقة بالحرب هناك. وذكرت وكالة (رويترز) ان الصحيفة البريطانية نقلت عن مسؤول سعودي بارز في شركة للمقاولات ان العديد من الشركات دعيت للتقدم بعروض تتعلق بنقل الكومبيوترات والاجهزة الالكترونية من قاعدة الامير سلطان الجوية في السعودية عبر الحدود الى دولة قطر.

- التقى في بروكسل مساعد وزير الخارجية الاميركي (ريتشارد ارميتاج) امس المجلس الدائم لحلف شمال الاطلسي لمناقشة عزم العراق على حيازة اسلحة دمار شامل. وكالة (فرانس برس) نقلت عن (ارميتاج) قوله انه اجرى نقاشا في المجلس الدائم للحلف الاطلسي حول العراق واسلحة الدمار الشامل التي يمتلكها، وانه تناول ايضا الجولة الاخيرة التي قام بها نائب الرئيس الاميركي (ديك تشيني) في الشرق الأوسط.

- ذكرت وكالة (ايتار- تاس) الروسية للأنباء أن روسيا والولايات المتحدة سيبدأان الجولة الثالثة من المشاورات حول قائمة المواد المسموح بدخولها الى العراق اليوم الاربعاء في موسكو.
وسيواصل الخبراء من الجانبين المناقشات حول الاجراءات الكفيلة بتحسين برنامج (النفط مقابل الغذاء). المباحثات سوف تتركز على توسيع قائمة المواد المسموحة تحت ما يسمى بنظام التسريع. ومن المتوقع ان يقوم الجانبان بتبسيط اجراءات الرقابة على المواد الداخلة الى العراق، وتشديدها على المواد التي يمكن ان تستخدم في الاغراض العسكرية.
(ايتار تاس) اشارت الى ان الوفد الروسي سيكون برئاسة مدير دائرة المنظمات الدولية في وزارة الخارجية (يوري فيدوتوف)، اما الوفد الاميركي فسيكون برئاسة وكيل الخارجية الاميركية جون وولف.

- نقلت وكالات أنباء عالمية عن الرئيس صدام حسين قوله إن التهديدات الاميركية ضد العراق ليست بسبب عودة المفتشين الدوليين بل لان واشنطن تريد ان تجعل العراق يدفع ثمن مواقفه من القضية الفلسطينية خصوصا، بحسب تعبيره. التلفزيون العراقي نسب إلى صدام قوله خلال ترؤسه جلسة لمجلس الوزراء بأن العراق يعرف ان هناك ثمنا لموقفه من المناضلين الفلسطينيين وهو الموقف الذي لم يجر عليه اي تغيير في الدعوة الى تحرير فلسطين من النهر الى البحر،على حد تعبيره. واوضح الرئيس العراقي ان المطلوب من العراق هو دفع ثمن نتيجة لمواقفه واستقلاله وقوميته ومنهجه وايمانه.

- ذكرت وكالة (اسوشيتد برس) ان الجهود تتواصل في القمة العربية المنعقدة في بيروت لوضع حد للخلافات المريرة بين البلدين بحسب ما افاد مسؤول في الجامعة العربية. لكن المسؤولين الكويتيين أشاروا الى ان الطريق طويل لتحقيق ذلك.
وقالت وكالة (فرانس برس) ان الكويت نفت أمس قيام وزير كويتي بأجراء مباحثات انفرادية مع وزير الخارجية العراقي ناجي صبري في بيروت.
وفي هذا السياق تحفظت الكويت على ادراج بند يدعو الى عدم توجيه ضربة عسكرية اميركية للعراق ما لم يقم بتنفيذ القرارات الدولية، وما لم يلتزم بأمن وسيادة الكويت.

على صلة

XS
SM
MD
LG