روابط للدخول

جلال طالباني يزور أنقرة ثانية خلال أسبوع / بغداد تجري اتصالات مع القاعدة / تشيني يصل إلى أنقرة


- افادت وكالة فرانس برس للانباء، ان جلال طالباني زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني، توجه اليوم الى اسطنبول، قادما من دمشق، ومن المتوقع ان يصل الى العاصمة انقرة في وقت لاحق من اليوم. - ذكر مدير وكالة المخابرات المركزية الاميركية، جورج تينيت، ان العراق اجرى اتصالات مع تنظيم القاعدة الذي يشاطره العداء للولايات المتحدة. - وصل نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني اليوم الثلاثاء الى انقرة، المحطة الاخيرة لجولته في الشرق الاوسط، كي يبحث مع القادة الاتراك احتمال توسيع الحملة الاميركية، لمكافحة الارهاب لتشمل العراق.

- افادت وكالة فرانس برس للانباء، ان جلال طالباني زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني، توجه اليوم الى اسطنبول، قادما من دمشق، ومن المتوقع ان يصل الى العاصمة انقرة في وقت لاحق من اليوم.
فرانس برس، نقلت عن وكالة انباء الاناضول، انه من المتوقع ان يلتقي طالباني مع وكيل وزارة الخارجية التركي يوم غد الاربعاء، مشيرة الى ان هذه هي الزيارة الثانية لطالباني الى انقرة في غضون اسبوع، وسط تكهنات بتعرض العراق الى حملة عسكرية اميركية.
الوكالة لفتت ايضا، الى ان زيارة طالباني الى انقرة تتزامن مع وصول نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني الى تركيا.

- ذكر مدير وكالة المخابرات المركزية الاميركية، جورج تينيت، ان العراق اجرى اتصالات مع تنظيم القاعدة الذي يشاطره العداء للولايات المتحدة.
تينيت صرح بذلك اليوم الثلاثاء، خلال جلسة امام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الاميركي، اشار فيها اعتمادا على ايضاحات من العائلة المالكة السعودية، الى انه من الممكن، ان تكون بغداد قد اقامت تعاونا تكتيكيا مع تنظيم القاعدة، حسب ما افادت به وكالة فرانس برس للانباء.

- وصل نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني اليوم الثلاثاء الى انقرة، المحطة الاخيرة لجولته في الشرق الاوسط، كي يبحث مع القادة الاتراك احتمال توسيع الحملة الاميركية، لمكافحة الارهاب لتشمل العراق.
وكالة فرانس برس للانباء، ذكرت ان تشيني، سيلتقي خلال زيارته تركيا، الرئيس احمد نجدت سيزر وكذلك رئيس الوزراء التركي، بولند اجاويد.
ومن الجدير بالذكر ان اجاويد حذر، في وقت سابق، من نتائج الحرب ضد العراق، داعيا الولايات المتحدة، الى اعطاء الاولوية لانهاء النزاع الاسرائيلي-الفلسطيني، حسب ما أفادت به وكالة فرانس برس للانباء.

- وفي المقابل، افادت وكالات الانباء، ان بغداد بدأت حملة دبلوماسية واسعة لحشد المعارضة العربية، لاي تحرك عسكري أميركي محتمل ضد العراق قبيل انعقاد القمة العربية المقرر عقدها أواخر الشهر الجاري.
وفي هذا السياق، أفادت وكالة رويترز للانباء، نقلا عن وكالة الأنباء العراقية، أن صدام أوفد نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان إلى اليمن والسودان لتنسيق موقف عربي موحد ضد التهديدات الاميركية.
في الوقت الذي بدأ فيه طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقي يوم السبت الماضي، جولة في أربع دول في شمال أفريقيا، قبل أن يصل اليوم إلى الجزائر، التي يتوجها منها لاحقا إلى المغرب.

- ذكرت وكالة فرانس برس للانباء، في تقرير لها من بغداد، ان العراق، اعطى خلال الايام القليلة الماضية اشارات، تدل على مرونة موقفه من عودة محتملة لمفتشي الاسلحة الدوليين الى العراق،
فرانس برس، اشارت الى ان نائب رئيس مجلس قيادة الثورة العراقي عزت ابراهيم، اعلن يوم امس الاثنين في الدوحة في تصريح الى الوكالة، ان مسألة عودة مفتشي الاسلحة الدوليين، الى العراق يمكن تسويتها في اطار حوار ايجابي مع الامم المتحدة. حيث سيتم استئناف الجولة الثانية، في الخامس عشر من شهر نيسان المقبل في نيويورك.
فرانس برس، اشارت ايضا، الى ان نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان، كان اكثر وضوحا عندما وضع شرطين لعودة المفتشين الى العراق، هما تحديد الاماكن التي يراد تفتيشها، وكذلك وضع جدول زمني لا يتم تجاوزه.

- افاد مصدر رسمي بحريني ان نائب رئيس مجلس قيادة الثورة في العراق عزة ابراهيم وصل اليوم الثلاثاء الى العاصمة المنامة في اطار الحملة الدبلوماسية التي يقوم بها العراق لمواجهة التهديدات الاميركية.
وكالة فرانس برس للانباء، نقلت عن مصدر لم تحدد هويته، ان ابراهيم سيتطرق مع القادة البحرينيين الى الازمة القائمة بين بغداد وواشنطن التي تهدد بتوجيه ضربة الى العراق في حال رفض بغداد، السماح بعودة المفتشين الدوليين.

- اعلن رئيس الوزراء الكندي جان كريتيان يوم امس الاثنين انه سيفكر في ارسال قوة عسكرية كندية الى العراق، في حال التأكد من وجود علاقة بين شبكة القاعدة والنظام الحاكم في العراق، وهو ما لم يحصل حتى الان، حسب تعبير وكالة فرانس برس للانباء، التي اضافت ايضا ان كريتيان، اوضح في مقابلة مع شبكة سي بي سي، الاميركية، انه بحث مع الرئيس جورج بوش المشكلة العراقية خلال زيارته الى واشنطن الاسبوع الماضي مضيفا ان الجانب الاميركي، لم يقدم له اي دليل يربط بين العراق وشبكة القاعدة.

- يبدأ وزير الخارجية الروسي، إيكور إيفانوف، اليوم الثلاثاء زيارة رسمية إلى بريطانيا تستغرق يومين يجري خلالها محادثات مع وزير الخارجية البريطاني جاك سترو ووزير الدفاع جيف هون. وكالة إيتار تاس الروسية أفادت أن الموضوع العراقي سيكون على جدول المباحثات بين الجانبين.
وذكر تقرير لوكالة رويترز للأنباء أن روسيا أعلنت أمس أن أي استخدام للقوة ضد العراق من شأنه أن يزيد تعقيد الوضع في الشرق الأوسط.

على صلة

XS
SM
MD
LG