روابط للدخول

بوش يريد اطاحة صدام حسين قبل انقضاء فترته الرئاسية / رسالة من عرفات إلى الرئيس العراقي / تحقيق حول زيارة هايدر للعراق


- ذكرت صحيفة واشنطن تايمز الاميركية نقلا عن مسؤولين في البيت الابيض ان الرئيس جورج دبليو بوش يريد الاطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين قبل انقضاء فترته الرئاسية في شهر كانون الثاني من عام 2005. - ذكرت الصحف العراقية ان الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات بعث برسالة الى الرئيس العراقي صدام حسين لمناسبة عيد الاضحى. - ستقوم الحكومة الاقليمية النمساوية برئاسة اليميني المتطرف يورغ هايدر بفتح التحقيق حول زيارة هايدر المثيرة للجدل الى العراق اوائل الشهر الحالي.

- ذكرت صحيفة واشنطن تايمز الاميركية نقلا عن مسؤولين في البيت الابيض ان الرئيس جورج دبليو بوش يريد الاطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين قبل انقضاء فترته الرئاسية في شهر كانون الثاني من عام 2005.
والسبب وراء تحديد هذا التاريخ يعود الى ان اعادة انتخاب بوش ليست مضمونة، والى ان رئيسا من الحزب الديموقراطي قد يكون أقل تشددا حيال النظام العراقي. مسؤول اميركي بارز اشار الى وجود اتفاق حول الاطاحة بصدام، لكن السؤال الكبير يدور حول كيفية الاطاحة بالرئيس العراقي.
المسؤولون الاميركيون أضافوا بأن الادارة توصلت الى درجة عالية من الاجماع حول استخدام القوة العسكرية للاطاحة بصدام، وان وزير الخارجية كولن باول كان هو المعارض لهذه السياسة لكنه تعب من كونه الخارج الوحيد عن الاجماع.

- أعلن المستشار الالماني جيرهارد شرويدر عن دعمه تحركات الولايات المتحدة الهادفة الى إرغام العراق على السماح بعودة المفتشين عن الاسلحة، لكنه رفض الموافقة على مبدأ واشنطن المتعلق بمحور الشر.
وقال شرويدر بأن الرئيس جورج بوش أكد له عدم وجود خطط للقيام بتدخلات عسكرية خارج افغانستان، وفي حالة حصول تغييرات، فأن توجهات حلف شمال الاطلسي ستتغير. وامتنع شرويدر عن الادلاء بتعليق حول ما اذا أصبح موافقا على استخدام مصطلح (محور الشر).
من ناحية اخرى، قال وزير الخارجية الالماني يوشكا فيشر ان الزعيم العراقي صدام حسين أخفق في استنفاد المسموح للعراق باستيراده من الغذاء والدواء، لكن استيرادات العراق من الويسكي الاسكتلندي قد ارتفعت بشكل حاد خلال السنوات الاخيرة. فيشر اضاف قائلا بأن صدام تسبب في ترهيب الدول المجاورة له وفي ترهيب أفراد الشعب العراقي طيلة العقدين الماضيين.

- ذكرت الصحف العراقية ان الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات بعث برسالة الى الرئيس العراقي صدام حسين لمناسبة عيد الاضحى، دعا فيها العرب الى الوقوف صفا واحدا في مواجهة العدوان الاسرائيلي المتصاعد ضد الشعب الفلسطيني. وشكر عرفات الرئيس العراقي على مساندته للشعب الفلسطيني.

- نقلت صحيفة الثورة العراقية عن عماد السعدون الذي ترأس فريقا من الخبراء من جامعة البصرة - نقلت عنه قوله أن حالات السرطان وبخاصة اللوكيميا بين الاطفال دون سن الخامسة عشرة قد تضاعفت منذ عام 1990 في جنوب العراق، والذي تقول بغداد أن له علاقة بذخائر اليورانيوم المستنفد، والمستخدم من قبل القوات التي كانت تحت القيادة الاميركية في حرب الخليج.

- ستقوم الحكومة الاقليمية النمساوية برئاسة اليميني المتطرف يورغ هايدر بفتح التحقيق حول زيارة هايدر المثيرة للجدل الى العراق اوائل الشهر الحالي.
وقد صوت برلمان اقليم كارينثيا في وقت متاخر من يوم أمس لتشكيل لجنة لتقصي الحقائق حول زيارة هايدر الى بغداد والتي أثارت تنديد الولايات المتحدة.

- تعهد عدد من كبار المسؤولين العراقيين بصد أي هجوم اميركي على العراق وذلك في برقيات قاموا بتوجيهها الى الرئيس العراقي صدام حسين لمناسبة عيد الاضحى المبارك.

- أعرب الرئيس الاميركي جورج بوش أثناء زيارته الصين عن قلقه من بيع الصين تكنولوجيا ومواد تدخل في التصنيع العسكري لكل من العراق وباكستان، وهو أمر نفاه هذان البلدان.
من جهته حض الرئيس الصيني واشنطن على إظهار مزيد من الصبر وضبط النفس وهي تشن حربها على الإرهاب مشددا على ضرورة التعامل السلمي مع العراق.وعموما فإن زيارة بوش للصين لم تحقق النتائج المرجوة، وخاصة لجهة إقناع الصين بوقف مبيعاتها من التكنولوجيا الحديثة للعراق ودول أخرى تعتبرها واشنطن محورا للشر.
أظهرت روسيا تمسكها بضرورة تسوية الوضع في العراق بالوسائل السياسية والدبلوماسية. وقالت وزارة الخارجية الروسية أن موقف موسكو الثابت عرضه نائب وزير الخارجية، ألكساندر سلطانوف، خلال جولته الأخيرة على دول مجلس التعاون الخليجي.
سلطانوف رأى أن استمرار التوتر حول العراق أدى إلى استمرار تأثيره السلبي على استقرار منطقة الخليج والوضع في عموم منطقة الشرق الأوسط،وأكد الموقف الروسي الثابت وهو أن حل المشكلات المعقدة الموجودة في المنطقة لا يتم إلا بالوسائل السياسية والطرق الدبلوماسية.
أعرب الزعماء اليهود الروس عن معارضتهم التامة لقصف العراق، ونقل عن زينوفي كوغان، رئيس المجلس الروسي للجمعيات اليهودية قوله في مؤتمر صحفي عقده أمس إن لليهود تاريخا طويلا من العلاقات مع العراق الذي نشأت فيه أقدم المجتمعات اليهودية. وقال كوغان: لا توجد أمم سيئة وإن اليهود والعرب اخوة لافتا مرة أخرى إلى أن العراق هو من أكثر أجزاء الشرق قداسة.

- افادت الانباء أن وزيرة الخارجية الأميركية السابقة، مادلين أولبرايت، انتقدت وصف الرئيس بوش إيران والعراق وكوريا الشمالية بأنها محور للشر وقالت إن من الخطأ ربط هذه البلدان مع بعضها البعض.
أولبرايت اشارت، في كلمة ألقتها في جامعة مشيغان الاميركية، الى اقتناعها بوجود مشكلات مع كل من هذه البلدان الثلاثة، والى انه ليس من الضروري جمعها في وصف عدائي موحد.

- وصف طه ياسين رمضان، نائب الرئيس العراقي واشنطن يوم الخميس بأنها "إدارة الشر" وقال إن الولايات المتحدة تستهدف جميع الدول العربية في حربها على الإرهاب الدولي.
وحض رمضان الدول العربية على الارتقاء بمستوى العلاقات فيما بينها واتخاذ موقف موحد في مواجهة التهديدات الأميركية والصهيونية.

على صلة

XS
SM
MD
LG