روابط للدخول

وزير الخارجية العراقي يتوجه إلى تركيا / إيران تعترض ناقلة نفط عراقية / قرار إطاحة صدام ينتظر موافقة الرئيس الأميركي


- ذكرت بغداد السبت أن الغارات الجوية الأميركية البريطانية أسفرت عن مقتل 1476 شخصا منذ فرض منطقتي حظر الطيران الشمالية والجنوبية. - يتوجه وزير الخارجية العراقي ناجي صبري الحديثي إلى تركيا غدا الاثنين لحضور اجتماع مشترك للاتحاد الأوربي ومنظمة المؤتمر الإسلامي في إسطنبول. - أبلغت إيران الأمم المتحدة أن قواتها البحرية حاولت الشهر الماضي اعتراض ناقلة نفط عراقية كانت تهرب نفطا عبر المياه الإقليمية الإيرانية. - أكد مصدر اسرائيلي رفيع المستوى أن الإدارة الأميركية إتخذت القرار الاستراتيجي القاضي بإطاحة نظام بغداد، لكن قرار البدء بتنفيذه ما زال ينتظر موافقة الرئيس الأميركي.

- ذكرت بغداد السبت أن الغارات الجوية الأميركية البريطانية أسفرت عن مقتل ألف وأربعمائة وستة وسبعين شخصا منذ فرض منطقتي حظر الطيران الشمالية والجنوبية بعد حرب الخليج عام 1991.
ورد ذلك في رسالة وجهها وزير الخارجية العراقي ناجي صبري الحديثي إلى أمين عام الأمم المتحدة (كوفي أنان). وأفادت وكالة (فرانس برس) نقلا عن وكالة الأنباء العراقية الرسمية بأن الحديثي دعا المنظمة الدولية و(أنان) إلى تحمل مسؤوليتهما القانونية والأخلاقية ومطالبة حكومات الولايات المتحدة وبريطانيا والسعودية والكويت وتركيا بوقف ما وصفه بالعدوان الدائم ضد العراق.

- يتوجه وزير الخارجية العراقي ناجي صبري الحديثي إلى تركيا غدا الاثنين لحضور اجتماع مشترك للاتحاد الأوربي ومنظمة المؤتمر الإسلامي في إسطنبول.
وأفادت وكالة (فرانس برس) نقلا عن بيان لوزارة الخارجية العراقية بأن الحديثي سيجري محادثات مع مسؤولين أتراك على هامش الاجتماع الأوربي-الإسلامي المقرر عقده يومي الثاني عشر والثالث عشر من الشهر الحالي.

- أبلغت إيران الأمم المتحدة أن قواتها البحرية حاولت الشهر الماضي اعتراض ناقلة نفط عراقية كانت تهرب نفطا عبر المياه الإقليمية الإيرانية.
وكالة (فرانس برس) ذكرت السبت أن التبليغ الإيراني ورد في رسالة وجهها سفير إيران لدى الأمم المتحدة (هادي نجاد-حسينيان) إلى لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن. وذكر المسؤول الإيراني أن دورية بحرية حاولت مطاردة الناقلة العراقية التي تمكنت من الفرار بعد دخولها المياه الإقليمية الإيرانية في الرابع من كانون الثاني الماضي.

- أكد مصدر اسرائيلي رفيع المستوى كان ضمن الوفد الاسرائيلي الذي زار واشنطن في الأيام الماضية، أكد لمراسلنا في القدس أن الإدارة الأميركية إتخذت القرار الاستراتيجي القاضي بإطاحة نظام بغداد وإتاحة الفرصة أمام العراقيين لبلورة نظام حكم ديمقراطي يعمل على ضمان حرية الفرد والنهوض باقتصاد البلاد، إضافة الى إعادة تعمير العراق بالتعاون مع المحيطين الإقليمي والدولي. لكن قرار البدء بتنفيذه ما زال ينتظر موافقة الرئيس الأميركي.

- أكدت موسكو أن الوفدين الأميركي والروسي اللذين أجريا محادثات مكثفة في جنيف حول تعديل العقوبات المفروضة على العراق، أحرزا تطوراً حقيقياً في إتجاه الإتفاق على قائمة موحدة للسلع التي لا يستطيع العراق استيرادها اعتباراً من الثلاثين من شهر ايار المقبل، لكنها أشارت في الوقت نفسه الى استمرار الخلافات بين الطرفين في شأن عدد من النقاط.

على صلة

XS
SM
MD
LG