روابط للدخول

حقيقة ارتباط شيعة العراق بإيران


أحمد الركابي في عموده اليومي (عيون وآذان) في صحيفة الحياة اللندنية كتب (جهاد الخازن) يوم الخميس الماضي أنه قال لمسؤول أميركي إن الديمقراطية في العراق تتعارض مع مصالح الولايات المتحدة، لأنه إذا قام حكم ديمقراطي فإن قيادته ستكون ضمناً من الطائفة الشيعية التي تشكل غالبية الشعب العراقي، وسيبني هذا النظام فوراً حلفاً مع إيران وهي البلد الشيعي الآخر في المنطقة، ويزيد الخطر على المصالح الأميركية في المنطقة وخارجها إضعافاً. ويضيف الخازن أن السيناريو الذي قدمه هو النتيجة المنطقية الوحيدة للديمقراطية في العراق. لكن هل الحديث عن أن شيعة العراق امتداد لإيران حقيقة، أم اصطياد في الماء العكر؟ نترك الإجابة على هذا السؤال لضيف هذه الحلقة من موزاييك، وهو المعارض العراقي الشيعي (ماجد الساري).

على صلة

XS
SM
MD
LG