روابط للدخول

أغنية عراقية بصوت مصري / أمسية شعرية حاشدة في الامارات / ندوة بعنوان آفاق الديمقراطية في العراق / معرض تشكيلي عراقي في مدينة مالمو


محمد إبراهيم - تحت عنوان "ثقافة الداخل.. ثقافة الخارج" نشر الكاتب العراقي عبد المنعم الاعسم مقالا في صحيفة الزمان اللندنية. - عن دار الحكمة في لندن صدر لنعمان عبد الرزاق السامرائي كتاب: قراءة في النظام العالمي الجديد. - صدر العدد الجديد من مجلة "بة يف" أي الكلمة، وهي ثقافية عامة يصدرها اتحاد الأدباء الكرد فرع دهوك. - سجلت المطربة المصرية أنغام بصوتها إحدى أشهر أغنيات المطرب العراقي، حسين نعمه. - نظم اتحاد كتاب وأدباء الإمارات فرع أبو ظبي أمسية شعرية حاشدة شارك فيها عدد من الشعراء العراقيين. - أطلق مواطن عراقي على مطعم افتتحه أخيرا في بغداد إسم مطعم الحاج متولي، نسبة الى المسلسل المصري (عائلة الحاج متولي). - تنظيم ندوة بعنوان آفاق الديمقراطية في العراق، بمشاركة أكاديميين عراقيين وأجانب. - تحت عنوان "معرض الداخل والخارج" أقيم المعرض التشكيلي المشترك لثلاثة فنانين عراقيين على قاعة مكتبة روزنكورد بمدينة مالمو السويدية. - استضافت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان في الأردن القاص العراقي المقيم في عمان، عبد الستار ناصر.

أصدقائي المستمعين..
طابت أوقاتكم وأهلا بكم في عدد جديد من مجلتنا الأسبوعية التي نتصفح من خلالها نشاطات ثقافية، أقامها مبدعون عراقيون في الداخل والخارج فضلا عن رسائل صوتية من بعض من مراسلينا. شارك في تحرير عدد هذا الأسبوع الزملاء أحمد سعيد من أربيل، وسعد عبد القادر من السليمانية، وحازم مبيضين من عمان وأحمد رجب من القاهرة.
المجلة الثقافية من إعداد وتقديم محمد إبراهيم، وإخراج حسين أمين.

--- فاصل ---

نقد ثقافي..
تحت عنوان "ثقافة الداخل.. ثقافة الخارج" نشر الكاتب العراقي عبد المنعم الاعسم مقالا في صحيفة الزمان اللندنية مما جاء فيه:
المنافي ليست أمكنة اختصت في استقبال المثقفين.. فقد سبقهم إليها السياسيون.. كما أن المنافي ليست مآلاً للبشر وحدهم حين تقذف بهم الظروف إلى خارج موطنهم، فثمة أوطان نفيت قبل البشر إلى خارج الجغرافيا.. وتلك وهذه دورات معروفة في التاريخ.
والمنافي، شأن الصدف، هي الأخرى عمياء.. فهي لا تجري لضحاياها اختبار الكفاءة أو الأهلية لكي تضمهم إلى دواماتها، لكنها تغير على مصائرهم من ثقوب دامسة الظلام في التاريخ، يقف على أبوابها جلادون من جنس الكلاب المتوحشة بحيث يسعى الضحية إلى الهرب من هامشه، من دون أن تداهمه سايكولوجيا ملامة النفس إزاء هجران بيئته وذكرياته وحتى مصالحه، بكفالة إنقاذ الروح من البطش.. الروح المتطلعة إلى الحرية.. وبهدف استئناف الحياة في مستوي أرقي وأكثر عدالة..
والمثقفون المنفيون يحققون فرصتين افتقدوهما في الوطن.. حرية الإنتاج والتعبير من جهة واستعادة إنسانيتهم من جهة ثانية. وما دمنا في العموميات، فإننا نضيف استدراكاً مهماً يمكن اختصاره بالقول، إن المثقفين المنفيين (المنتجين إبداعا، طبعاً) هم الأكثر قدرة علي قراءة مكابدات شعبهم وإعادة بناء اللحظة التاريخية لبلادهم، فنياً وإنسانيا.
وإذا ما طال النفي لدورة تاريخية من الزمن فانه تتشكل، للبلاد الضحية، ثقافتان، الأولي منفية.. طليقة، والثانية كامنة.. أسيرة. غير انه لا يمكن اعتبار جميع المثقفين المنفيين طلقاء وأحرارا في التعبير او متمسكين بهاجس إنقاذ الوطن، فثمة مَن هجر قضية الحرية وزاغ إلى حقول بعيدة عن محنة أمته.. وليس جميع المثقفين الذين كتب عليهم البقاء قد كمنوا بثقافة رافضة صابرة صادقة، فثمة من خلط الثقافة بالرمل ومرغ صوته بالوحل.
وفي حمية المناقشات الجانبية لموضوع ثقافة الداخل وثقافة الخارج يظهر كثير من الأغاليط والتعميمات التي تأخذ الموضوع إلى ملاسنات كيدية، يتبادل فيها المنفيون والكامنون من المثقفين مواقع البطولة، بل ونقرأ تقسيمات غريبة عن نزاهة المواقف حسب أجيال المنفيين، ونزاهتها حسب المطاولة على البقاء، فيما المنفي ليس بطولة في ذاته.. والبقاء ليس شجاعة في قراره.. والأهم من كل ذلك فان قطع قنوات الأوكسجين عن المثقف لإجباره على النزوح خارج وطنه عار في جبين السلطة القائمة، ومصادرة حريته وهو يختار البقاء جريمة موثقة إلى يوم الحساب.

--- فاصل ---

إصدارات جديدة..
عن دار الحكمة في لندن صدر لنعمان عبد الرزاق السامرائي كتاب: قراءة في النظام العالمي الجديد الذي يحمل في صفحاته المائة وثلاث وعشرين مجموعة من التساؤلات والتحليلات عما ينتظر العالم بعد نهاية التاريخ ويتأمل في الصراع عند نهاية الألفية الثانية، كما يتساءل عما يجمعنا مع الغرب إن كان صراعا أم وفاقا كما يعالج قضايا وموضوعات أخرى.

--- فاصل ---

صدر العدد الجديد من مجلة "بة يف" أي الكلمة، وهي ثقافية عامة يصدرها اتحاد الأدباء الكرد فرع دهوك. العدد تضمن مواضيع نقدية ودراسات وقصصا وقصائد لنخبة كبيرة من أدباء الإقليم إضافة إلى مقالات تناولت الرواية الكردية والفلكلور واللغة ولقاء طويل مع الكاتب رشيد فندي نائب رئيس المجمع العلمي الكردستاني.

--- فاصل ---

أخبار فنية..
سجلت المطربة المصرية أنغام بصوتها إحدى أشهر أغنيات المطرب العراقي، حسين نعمه، وهي أغنية ( خطّار ) التي لحنها فاروق هلال. وسبق للمطربة أنغام أن سجلت العديد من الأغاني العراقية ومنها: يا عمّة، التي غنتها المطربة الراحلة لميعة توفيق، في أربعينات القرن الماضي.

--- فاصل ---

في إطار نشاطه الثقافي وضمن فعاليات شهر الثقافة العراقية نظم اتحاد كتاب وأدباء الإمارات فرع أبو ظبي أمسية شعرية حاشدة شارك فيها كل من الشعراء علاء المعاضيدي ولهيب عبد الخالق ويحيى البطاط ورعد مشتت وبرهان الشاوي فيما قدم للأمسية محمد الجزائري الذي قال إن الشعراء يلتقون في هم القلب والحياة وعيونهم صوب تلك الدار البعيدة أي الوطن وان الهم اكبر من النص بأي نسق تم الاشتغال عليه.

--- فاصل ---

يبدو أن مسلسل "عائلة الحاج متولي"، وهو من بطولة، الفنان المصري نور الشريف، والذي شاهده الجمهور خلال شهر رمضان المنصرم، يبدو أنه حقق نجاحا كبيرا دفع عددا من المواطنين العراقيين إلى استثمار هذا الاسم لأغراض تجارية فقد أطلق مواطن عراقي على مطعم افتتحه أخيرا في بغداد إسم مطعم الحاج متولي.
وقد شهد المطعم بحسب ما نقلت قناة الجزيرة القطرية إقبالا كبيرا من الزبائن.

--- فاصل ---

(تقرير أربيل)

--- فاصل ---

ينظم معهد العراق للديمقراطية في أربيل بالتعاون مع المنبر الثقافي العراقي فرع لندن ومركز دراسات الشرق الأوسط في كلية الدراسات الشرقية والإفريقية يوم غد السبت ندوة بعنوان آفاق الديمقراطية في العراق. ويشارك في الندوة أكاديميون عراقيون وأجانب من بريطانيا والولايات المتحدة وتركيا وهولندا.

--- فاصل ---

(تقرير السليمانية)

--- فاصل ---

تحت عنوان "معرض الداخل والخارج" أقيم المعرض التشكيلي المشترك لثلاثة فنانين عراقيين على قاعة مكتبة روزنكورد بمدينة مالمو السويدية.
والفنانون الثلاثة هم علي النجار وأحمد بجاي وجعفر طاعون وقد شهد افتتاح المعرض جمهور من العرب والسويديين بينهم زعيمة حزب اليسار التي أعربت عن إعجابها بما ضمه المعرض من لوحات وأشادت بتجارب الفنانين الثلاثة.

--- فاصل ---

(تقرير عمان)

--- فاصل ---

أخبار ثقافية..
استضافت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان في الأردن القاص العراقي المقيم في عمان، عبد الستار ناصر، حيث تحدث عن تجربته القصصية الطويلة الممتدة منذ عام 1969 وتحدث القاص في الأمسية عن آخر كتاباته "كائنات تلفزيونية" والتي تصدر قريبا كما تحدث القاص عن مفهوم العولمة الذي يسيء فهمه البعض.

--- فاصل ---

بعدما أعادت دار ميريت طبع ديوانه تراتيل السومري، اهتمت الأوساط الثقافية المصرية بالشعر العراقي الذي غادر بلده قبل أكثر من ثلاثين عاما وواصل نشاطه وهو في المنفى في استراليا.
التفصيلات من أحمد رجب مراسلنا في القاهرة:

(تقرير القاهرة)

--- فاصل غنائي ---

أعزائي المستمعين هذا ما يسمح به الوقت لنا، أملنا كبير في أن نلتقي معكم مرة أخرى في مثل هذا الوقت من الأسبوع المقبل.

على صلة

XS
SM
MD
LG