روابط للدخول

مراجعة العقوبات على أفغانستان / السلطة الفلسطينية ترفض تبرير عمليات إسرائيلية / جولة للمبعوث الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط / الرئيس الباكستاني يدين التطرف الديني


- يتهيأ مجلس الأمن لمراجعة العقوبات التي فرضت على البلاد أثناء حكم نظام طالبان. - السلطة الفلسطينية تعلن رفضها تبرير عمليات إسرائيلية أسفرت أمس عن أضرار مادية في قطاع غزة. - مبعوث أميركي خاص إلى الشرق الأوسط يبدأ في الكويت جولة على دول المنطقة. - الرئيس الباكستاني يدين التطرف الديني في بلاده.

- استأنفت مقاتلات أميركية السبت قصف معسكرات التدريب التابعة لتنظيم القاعدة في شرق أفغانستان.
وأفادت وكالة الصحافة الإسلامية الأفغانية التي تتخذ باكستان مقرا بأن الغارات الجوية تركزت على منطقة (جاوار) في محافظة (خوست).
يشار إلى أن هذه المنطقة كانت هدفا لضربات جوية شبه يومية منذ أن تكشفت مؤشرات إلى عودة جماعات إرهابية إلى قواعدها التدريبية السابقة.
هذا فيما واصلت قوات برية أميركية تمشيط المنطقة بحثا عن أسلحة ووثائق في شبكة للكهوف والمخابئ الحصينة تحت الأرض.
الولايات المتحدة نقلت عشرين من أسرى حركة طالبان وتنظيم القاعدة في أفغانستان إلى قاعدة (غوانتانامو بيه) البحرية الأميركية في الأراضي الكوبية حيث يخضعون اليوم إلى حراسة مشددة.
المعتقلون وصلوا على متن طائرة نقل عسكرية أميركية من قندهار في جنوب أفغانستان.
وذكر مسؤولون عسكريون أميركيون أن هؤلاء الأسرى العشرين يعتبرون الأكثر خطورة بين نحو أربعمائة وخمسين أسيرا آخر من القاعدة وطالبان في قبضة القوات الأميركية.
وصرح وزير الدفاع الأميركي (دونالد رامسفلد) بأن أحد الأسرى تم حقنه بمسكن أثناء الرحلة الجوية الطويلة من أفغانستان.
(رامسفلد) أضاف أن الولايات المتحدة تعتبر المحتجزين "مقاتلين غير شرعيين"، على حد وصفه. وهذا يعني من الناحية التقنية أنهم لا يتمتعون بحقوق وفق معاهدة جنيف.
منظمة (العفو الدولية) التي تعنى بحقوق الإنسان دعت الولايات المتحدة إلى معاملة الأسرى وفقا للمعايير الدولية.
فيما ذكر مسؤولون أميركيون أن المعتقلين نقلوا إلى زنزانات فردية بعد تصويرهم وأخذ بصمات أصابعهم. ومن المتوقع أن يجرى استجوابهم ثم محاكمتهم على نشاطات إرهابية.
على صعيد آخر، أفادت أنباء من مقر الأمم المتحدة بأن مجلس الأمن يتهيأ لمراجعة العقوبات المفروضة على أفغانستان نظرا لسقوط نظام طالبان.
السفير الأميركي في الأمم المتحدة (جون نيغروبونتي) صرح لوكالة (أسوشييتدبرس) بأن واشنطن تخطط أيضا للإفراج عن مائتي مليون دولار من الموجودات الأفغانية المجمدة الآن في الولايات المتحدة.
وأفيد بأن أعضاء مجلس الأمن أعدوا مسودة قرار يقضي بإعادة توجيه بعض العقوبات الأفغانية نحو شبكة القاعدة والأعضاء الباقين من حركة طالبان.
يذكر أن العقوبات على أفغانستان فرضت كوسيلة ضغط على نظام طالبان لتسليم الزعيم الإرهابي المشتبه فيه أسامة بن لادن.
وتضمنت حظر الأسلحة، ومنع الرحلات الجوية التابعة للخطوط الأفغانية (أريانا)، إضافة إلى تجميد ممتلكات خاضعة لسيطرة طالبان.

- شجبت الحكومة والزعامات الروحية في سنغافورة السبت أعمال ثلاثة عشر شخصا رهن الاعتقال بسبب صلاتهم المشتبه فيها مع تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن.
بيان لمفتي سنغافورة (سيد عيسى محمد سميت) ناشد المسلمين توخي اليقظة إزاء "عناصر غير مرغوب فيها" يمكنها أن تعرض الأمن الوطني إلى الخطر وتخل بالإنسجام العرقي والديني في البلاد.
سنغافورة أعلنت الجمعة أن الأشخاص المعتقلين كانوا يشاركون في خطط لتفجير سفن أميركية في المياه المحيطة بالجزيرة.
وكان جميع الرجال الذين اعتقلوا الشهر الماضي من أعضاء تنظيم سري يعرف باسم (الجماعة الإسلامية).
حكومة سنغافورة ذكرت أن عددا من المعتقلين تلقوا تدريبات في المعسكرات الإرهابية التابعة لشبكة القاعدة في أفغانستان.

- رفضت السلطة الفلسطينية السبت أي تبرير لقيام قوات إسرائيلية أمس بتدمير مساكن للاجئين.
وذكر ناطق رسمي أن القيادة الفلسطينية تدين أية محاولة لتبرير تدمير مساكن اللاجئين في قطاع غزة وتخريب مدرج المطار هناك.
وكان وزير الخارجية الأميركي (كولن باول) دافع أمس عن العمليات الإسرائيلية التي وصفها بأنها "إجراء دفاعي" لمواجهة تهريب الأسلحة.
سفن حربية إسرائيلية قصفت أحد الموانئ الفلسطينية في وقت مبكر السبت. وأسفر القصف عن تدمير عدد من الزوارق والمباني. وأفيد بأن صاروخين اثنين على الأقل تم إطلاقهما على الميناء المطل على ساحل قطاع غزة. فيما لم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

- وصل مبعوث أميركي خاص إلى الشرق الأوسط وصل إلى الكويت في مستهل جولة على دول المنطقة تتركز على قضايا الحرب ضد الإرهاب، والعراق، والنزاع الفلسطيني-الإسرائيلي.
(وليم برنز)، مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، صرح لدى وصوله إلى مدينة الكويت بأن سلوك النظام العراقي يشكل ما وصفه بتهديد خطير على السلام في المنطقة. وأضاف (برنز) أن الولايات المتحدة عازمة على مراقبة سلوك العراق.
هذا ومن المقرر أن يزور المبعوث الأميركي خلال جولته كلا من البحرين وقطر والإمارات العربية المتحدة والسعودية واليمن.

- ذكر الرئيس الباكستاني (برفيز مشرف) السبت أن بلاده ضاقت ذرعا مما وصفها بأعمال قلة من المنظمات الدينية المتطرفة التي أضرت اقتصاد باكستان وصورتها في الخارج.
(مشرف) اتهم جماعات متطرفة بالتصرف وكأنها "دولة داخل دولة"، الأمر الذي تسبب في وقوع أعمال عنف بين الفئات الإسلامية المتنافسة داخل باكستان.
الرئيس الباكستاني ألقى كلمة السبت في الوقت الذي تحاول حكومته تخفيف التوتر مع الهند في شأن مزاعم نيودلهي بأن إسلام أباد تقوم بتسليح وتدريب متطرفين كشميريين.
على صعيد ذي صلة، ذكر التحالف الرئيسي للتنظيمات الانفصالية في كشمير السبت أن حل النزاع على المنطقة هو السبيل الوحيد لتجنب اندلاع حرب بين الدولتين النوويتين المتنافستين الهند وباكستان.
ورد ذلك في بيان أصدره اليوم مؤتمر هذا التحالف الذي دعا أيضا إلى الاهتمام الدولي بحل النزاع على كشمير.
وفي محافظة (سند) الباكستانية الجنوبية، اعتقلت الشرطة اليوم أكثر من مائتي ناشط إسلامي. وأفيد بأن السلطات أقدمت على هذا الإجراء لإخماد أي رد فعل عنيف على الخطاب الذي ألقاه الرئيس (مشرف) عصر اليوم.
وسائل الإعلام الهندية أفادت السبت بأن قوات الأمن في كشمير قتلت منذ الأمس اثني عشر متطرفا على الأقل.
وأدى تبادل النار بين القوات الهندية والباكستانية قرب حدود كشمير ليل أمس إلى مقتل أحد القرويين الباكستانيين وإصابة طفل في العاشرة من عمره بجروح.

على صلة

XS
SM
MD
LG