روابط للدخول

توقعات بمطالبة خليجية لعودة مفتشي الأسلحة الى العراق / تركيا مرغمة على تأييد ضرب العراق / بغداد تخفي أسلحة محظورة


ناظم ياسين - زينب هادي مستمعينا الكرام.. أهلا وسهلا بكم في جولة اليوم على الصحف العربية، أعدها ناظم ياسين، وتشترك معي في التقديم زينب هادي. في تغطية الشأن العراقي، تناولت صحف عربية مستجدات أبرزها: توقعات بأن تطالب قمة مجلس التعاون الخليجي العراق بإعادة مفتشي الأسلحة التابعين للأمم المتحدة والتعاون مع منسق الأسرى، وتقرير ينقل عن محللين ودبلوماسيين إن تركيا مرغمة على تأييد ضرب العراق في حال توسيع الحرب الدولية ضد الإرهاب، وجماعة عراقية معارضة تقول إن بغداد تخفي أسلحة محظورة في بحيرة الحبانية، فضلا عن أنباء متفرقة أخرى بينها اقتراح مصري بإقامة خط بحري مباشر مع العراق وتصريح لوزير النفط العراقي بأن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) استثنت بلاده من قرار خفض الإنتاج. وفي جولة اليوم عرض لمقالات رأي نشرتها صحف مصرية ضمن رسالة القاهرة الصوتية، إضافة إلى رسالتين صوتيتين أخريين من الكويت وعمان تعرضان لما نشر في الشأن العراقي.

من أبرز عناوين الصحف، نطالع:
- قمة مسقط ستطالب العراق بعودة المفتشين/ ودعوة لبغداد للتنسيق مع منسق الأسرى.
- منظمة (أصوات في البرية) الأميركية تقول: الحظر ضد العراق سلاح دمار شامل.

--- فاصل ---

تركيا مرغمة على تأييد واشنطن في حربها ضد العراق، وهو عنوان تحليل إخباري بثته وكالة (رويترز) ونشرته أكثر من صحيفة عربية، بينها (الراية) القطرية و(الشرق الأوسط) و(الحياة) اللندنيتان اللتان أبرزتاه تحت عنواني:
- محللون ودبلوماسيون يقولون: لا مفر أمام تركيا سوى تأييد أميركا في أي حرب محتملة ضد العراق.
- و.. بعد الدعم الأميركي لاعتقال أوجلان ومعالجة أزمتها الاقتصادية / تركيا مرغمة على تأييد ضرب العراق...رغم "كابوس" الدولة الكردية.

--- فاصل ---

ومن عناوين الصحف العربية الأخرى، نطالع:
- مصر تقترح إقامة خط بحري مباشر مع العراق.
- بغداد تبلغ الأمم المتحدة بوفاة مليون وستمائة ألف عراقي بسبب الحصار.

--- فاصل ---

- "المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق" يقول: بغداد تخفي أسلحة وصواريخ بعيدة المدى في بحيرة الحبانية.
- وزير النفط العراقي عامر رشيد يصرح بأن منظمة (أوبك) استثنت بغداد من التخفيض.
- السياحة العراقية تعترف بتدهورها.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
مراسل إذاعة العراق الحر في الكويت محمد الناجعي يعرض لنا الآن ما نشر في الصحف الكويتية:

(رسالة الكويت)

--- فاصل---

ومن القاهرة، يعرض مراسلنا أحمد رجب ما نشرته صحف مصرية في الشأن العراقي:

(رسالة القاهرة)

--- فاصل ---

ومن عمان، وافانا مراسلنا حازم مبيضين بالعرض التالي لما نشرته صحف أردنية:

(رسالة عمان)

--- فاصل---

عدة صحف عربية ركزت اليوم على الدور التركي المحتمل في أي ضربة عسكرية قد تقرر واشنطن توجيهها إلى العراق في إطار توسيع الحرب الدولية على الإرهاب. وفي هذا السياق، نشرت صحيفة (الراية) القطرية و(الحياة) و(الشرق الأوسط) اللندنيتان تحليلا إخباريا لوكالة (رويترز) ينقل عن دبلوماسي مقيم في أنقرة قوله إن أكثر شيء تريد تركيا تجنبه بشدة هو حرب ضد العراق.
ولكن على رغم مخاوف تركيا من أن تزيد الاضطرابات في العراق من ضائقتها الاقتصادية وتهدد حدودها، إلا أنها ستكون مرغمة على الاستمرار في تأييد واشنطن إذا قررت الأخيرة أن تجعل العراق الهدف التالي في حربها ضد الإرهاب.
التقرير يشير إلى التصريحات التي أدلى بها (حسين كيفريك أوغلو)، رئيس الأركان التركي، الأسبوع الماضي وعبر فيها بصراحة عن آراء الجيش في هذا الصدد. المسؤول العسكري التركي لفت إلى احتمال قيام دولة كردية مستقلة يكون منشؤها في الجيب الكردي في شمال العراق ولكنها تمتد للأراضي التركية وأيضا للأراضي الإيرانية، بحسب ما نقل عنه.
وأفيد بأن رئيس الوزراء التركي (بلند إيجيفيت) سيسعى للحصول على ضمانات من الرئيس الأميركي، أثناء محادثات في الشهر القادم، باحترام المصالح التركية إذا تحركت واشنطن ضد الدولة التي ترى أنها تعمل على تطوير أسلحة دمار شامل، بحسب ما ورد في التقرير الذي نشرته صحيفة (الراية) القطرية و(الحياة) و(الشرق الأوسط) اللندنيتان.

--- فاصل ---

صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية نقلت عن وزير النفط العراقي عامر محمد رشيد، في تصريح خاص أدلى به لمراسلتها في القاهرة، نقلت عنه قوله إن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) استثنت العراق من التخفيض الذي اتخذته مؤخرا. وذكر رشيد أن هذا الاستثناء جاء "تقديرا من وزراء منظمة (أوبك) لظروف العراق الخاصة، وبالتالي نحن لم نتأثر من ناحية الانتاج، ولكن في موضوع العوائد النفطية لأنها لا تمكن من استيراد الحاجات الأساسية للشعب العراقي"، بحسب تعبيره.

--- فاصل ---

وعن اجتماعات اللجنة التجارية العراقية-المصرية التي بدأت في بغداد أمس، نشرت صحيفة (الحياة) اللندنية تقريرا خاصا نقلت فيه عن وزير التجارة الخارجية المصري يوسف بطرس غالي إن الجانب المصري سيقترح إقامة خط بحري مباشر بين البلدين وتفعيله بحيث يتم ملء الخط ببضائع ذهابا وإيابا.
غالي ذكر أن الوفد المصري هو الأكبر الذي يزور العراق في الأعوام العشرة الأخيرة، ويضم وزراء الكهرباء والصناعة وقطاع الأعمال وبيوتا استشارية في مجال التشييد ومحطات الكهرباء، إضافة إلى مائة من مصدري السلع والمنتجات.
وسيعرض الوفد المصري أيضا المساهمة في إعادة تأهيل المصانع الحرفية نظرا لتوافر الخبرة المصرية. كما يهدف إلى التعرف على فرص الأعمال الموجودة في مجال الكهرباء.
من جهته، أعلن وزير التجارة العراقي محمد مهدي صالح أن مصر تحتل المرتبة الأولى في تعاملات العراق التجارية مع الدول العربية والمرتبة الثالثة بعد روسيا وفرنسا عالميا، بحسب ما نقلت عنه صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---

أخيرا، أفادت صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية من بغداد بأن هيئة السياحة العراقية أقرت بتدهور القطاع السياحي في البلاد. وأيدت أمام المجلس الوطني كل الملاحظات في كشوفات ديوان الرقابة المالية المتعلقة بإنفاقها مليارات الدنانير لتحسين الواقع السياحي الذي ما زال متدهورا.
الهيئة أعلنت أيضا أنها ستفتتح عددا من المكاتب في المناطق الحدودية، ضمن خطتها لعام 2002، لتنظيم دخول السياح الوافدين ومطابقة الأعداد مع المبالغ المالية المستحصلة، وقدرها خمسة دولارات عن كل سائح، حسبما أفادت صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية.

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي جولة اليوم على الصحف العربية التي تناولت الشأن العراقي... إلى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG