روابط للدخول

أنقرة مستعدة لبناء أفغانستان / اسرائيل تعتقل موفدا فلسطينيا / الزعيم الأفغاني المؤقت في زيارة إلى روما


- أبلغ وزير الخارجية التركي القادة الأفغان في كابل أن أنقرة ستعمل كل ما في وسعها من أجل بناء أفغانستان التي مزقتها الحروب. - اعتقلت الشرطة الإسرائيلية اليوم موفدا فلسطينيا كبيرا للقدس وثلاثة فلسطينيين آخرين كانوا برفقته. - رفض ممثلو ثلاث جماعات فلسطينية دعوة ياسر عرفات لوقف النار ومنع الهجمات الانتحارية. - يقوم الزعيم الأفغاني المؤقت، حميد كرزاي، بزيارة إلى روما تهدف إلى إجراء محادثات مع الملك الأفغاني السابق، محمد ظاهر شاه.

- في كابل، أبلغ اليوم وزير الخارجية التركي، إسماعيل جم، القادة الأفغان أن أنقرة ستعمل كل ما في وسعها من أجل بناء أفغانستان التي مزقتها الحروب.
وقد زار جم كابل للإشراف على مراسم رفع العلم التركي في حفل إعادة افتتاح السفارة التركية في العاصمة الأفغانية. وأفاد تقرير لوكالة رويترز للأنباء بأن جم هو أرفع وزير في حلف شمال الأطلسي يزور كابل منذ الإطاحة بنظام طالبان.
الوزير التركي اجتمع أيضا مع زعيم تحالف الشمال الأفغاني، برهان الدين رباني، ووزير الدفاع محمد فهيم ووزير الداخلية يونس قانوني. تقرير رويترز ذكر أن جم لم يجتمع مع حميد كرزاي رئيس الحكومة الأفغانية المؤقتة الذي يقوم بزيارة غير معلنة للعاصمة الإيطالية روما حيث يقيم الملك الأفغاني السابق ظاهر شاه.

- في القدس الشرقية، اعتقلت الشرطة الإسرائيلية اليوم موفدا فلسطينيا كبيرا للقدس وثلاثة فلسطينيين آخرين كانوا برفقته. وقالت الشرطة إن الموفد، سري نسيبة والثلاثة الآخرين، خضعوا للاستجواب بعدما انتهكوا حظرا إسرائيليا على إقامة مراسم استقبال لمناسبة عيد الفطر. ولم تعط إسرائيل سببا محددا للحظر.
إلى ذلك أعلن مسؤولون في الأمن الفلسطيني أن جنودا إسرائيليين قتلوا اليوم ناشطا من حركة حماس في مدينة الخليل الواقعة في الضفة الغربية.

- أطلق فلسطينيون ليل أمس قذيفة هاون على مستوطنة يهودية جنوب قطاع غزة. وجاء إطلاق القذيفة بعد ساعات قليلة من دعوة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات أبناء شعبه إلى إنهاء العمليات الانتحارية والمسلحة ضد الإسرائيليين. ولم تتوفر بعد معلومات عن حجم الخسائر التي خلفها الهجوم.
وأفادت التقارير بأن قادة حماس والجهاد الإسلامي فضلوا الاختباء من أجل تجنب قوات الأمن الفلسطينية والإسرائيلية. يذكر أن هاتين الجماعتين أعلنتا مسئوليتهما عن أكثر من ثلاثين عملية انتحارية خلال الخمسة عشر شهرا الماضية.
وفي كلمة ألقاها أمس، قال عرفات إن السلطة الفلسطينية ستطارد وتعاقب المتشددين الذين يهاجمون الإسرائيليين لكنه طالب الحكومة الإسرائيلية أيضا بوقف هجماتها العسكرية على السلطة الفلسطينية.
يشار إلى أن مسؤولين إسرائيليين دعوا عرفات إلى تحويل أقواله إلى أفعال قوية ضد المتشددين المعادين للإسرائيليين.
من ناحيتها رحبت واشنطن بخطاب عرفات واعتبرته بنّاء، لكنها حضت الزعيم الفلسطيني على بذل المزيد من الجهد للقضاء على المسلحين المتشددين.

- في السياق ذاته، رفض اليوم ممثلو ثلاث جماعات فلسطينية متشددة دعوة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات على وقف النار ومنع الهجمات الانتحارية.
ففي بيروت أعلن، أبو عماد الرفاعي، الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي، أن أحدا لا يملك حق منع الشعب الفلسطيني مما أسماه بحقه الطبيعي في الدفاع عن نفسه.
أما أسامة حمدان، ممثل حركة حماس في لبنان، فقال إن كلمة عرفات ليلة أمس تعني دعوة إلى إنهاء جميع أشكال المقاومة.
وفي دمشق، أعلنت جماعة راديكالية ثالثة، هي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أنها ستواصل القتال لان التنازلات لن تحمي المصالح العليا للشعب الفلسطيني.

- يقوم الزعيم الأفغاني المؤقت، حميد كرزاي، بزيارة إلى روما تهدف إلى إجراء محادثات مع الملك الأفغاني السابق، محمد ظاهر شاه.
يذكر أن كرزاي سيرأس الحكومة الأفغانية المؤقتة المؤلفة من ثلاثين وزيرا، والتي من المنتظر أن تتسلم السلطة يوم السبت المقبل. وكان كرزاي أجرى أمس محادثات مع وزير الدفاع الأميركي، دونالد رامسفيلد.
وكان الملك الأفغاني السابق، الذي يعيش في منفاه في روما منذ عام 1973، أرسل وفدا رئيسيا إلى محادثات بون التي أجريت في وقت سابق من الشهر الجاري وشاركت فيها مختلف الجماعات الأفغانية من بينها تحالف الشمال.

- صرح اليوم الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان بأنه يتوقع وصول طليعة القوة الدولية لحفظ الأمن في أفغانستان إلى كابل مع تسلم الحكومة الأفغانية المؤقتة السلطة يوم السبت المقبل.
الموفد الخاص، James Dobbins، أدلى بتصريحه هذا خلال مراسم رفع العلم الأميركي في حفل إعادة التمثيل الدبلوماسي الأميركي في كابل. وأعرب وزير الدفاع الأميركي، دونالد رامسفيلد، عن اعتقاده بان القوة الدولية لحفظ الأمن في أفغانستان ستتشكل من ثلاثة إلى خمسة آلاف عنصر، ومن المؤمل أن تضطلع بريطانيا بدور رئيسي في هذه القوة.
على صعيد آخر، تواصل قوات أميركية بحثها عن أسامة بن لادن وأعضاء شبكة القاعدة التي يتزعمها. وذلك في أعقاب الدمار الواضح الذي لحق بتحصينات القاعدة في منطقة جبال تورا بورا في أفغانستان.
فقد أفيد بأن دفاعات شبكة القاعدة في تورا بورا سقطت في ظل الغارات الأميركية من الجو وهجمات المقاتلين الأفغان والقوات الأميركية برا.
وذكرت التقارير أن القوات الأميركية تلاحق مئات من مقاتلي القاعدة يعتقد أنهم يفرون من المنطقة.
مدير الاستخبارات في مدينة قندهار، حاجي غُلّالي، أبلغ وكالة رويترز للأنباء بأن الملا محمد عمر انسحب إلى الجبال والكهوف المحيطة بقرية باغران في إقليم هيلماند، على بعد مائة وستين كيلومترا شمال غربي قاعدته السابقة في قندهار.
وفي تطور ذي صلة، صرح وزير الخارجية الأميركي، كولن باول، بأنه ليس هناك ما يدفع الولايات المتحدة إلى الاعتقاد بان بن لادن قد قتل أو ألقي القبض عليه، موضحا أن القوات الأميركية لا تعرف مكانه حتى الآن.
باول أضاف أن شبكة القاعدة توشك على الدمار الكامل في أفغانستان. وقال إن بلاده تعمل على إنهاء استخدام أفغانستان كملاذ للإرهابيين.
الوزير الأميركي أشار أيضا إلى أن بلاده ستواصل استهداف خلايا شبكة القاعدة الإرهابية حيثما وجدت في العالم. لكنه لم يعط تفصيلات أخرى.
وخلال زيارة لأفغانستان قام بها أمس وزير الدفاع الأميركي، دونالد رامسفيلد، قال الوزير الأميركي إن بلاده لا تطمع بالأراضي الأفغانية وإنما تريد فقط التأكد من أن لأفغانستان حكومة جديدة لا تؤوي الإرهابيين. وأوضح أن القوات الأميركية جاءت إلى أفغانستان من أجل تحقيق هدف واحد هو القضاء على الإرهابيين.

- أفاد تقرير لوكالة فرانس بريس بأن محكمة إيرانية حكمت على أمين سر مجلس وزراء الحكومة الإيرانية عبد الله رمضان زاده بالسجن لمدة ستة اشهر لاحتجاجه على صلاحيات مجلس صيانة الدستور، بحسب ما أوردت اليوم الاثنين صحيفة انتخاب.
وذكرت الصحيفة أنه تمت ملاحقة رمضان زاده، الحاكم السابق لمحافظة كردستان، قضائيا من قبل مجلس صيانة الدستور، وهو جهاز المراقبة الدستوري والانتخابي، لاحتجاجه على قرار إلغاء نتائج الانتخابات التشريعية لسنة 2000 في دائرتين انتخابيتين في المحافظة.
وكان مجلس صيانة الدستور وهو هيئة المراقبة الدستورية التي يطغى عليها المحافظون، ألغى نتائج انتخابات شباط 2000 في دائرتي ساغيز وبانيه بحجة حصول مخالفات.
ولم توضح الصحيفة المقربة من المحافظين تاريخ الإدانة التي أعلنتها المحكمة الإدارية في طهران المكلفة بالنظر في الجرائم التي يرتكبها موظفون.
وتم تعيين رمضان زاده الذي استقال من منصبه كحاكم منذ ذلك التاريخ أمينا لاجتماعات مجلس وزراء حكومة الرئيس محمد خاتمي.
وقد أثار إعلان إدانة رمضان زاده على الفور ردود فعل شديدة في الأوساط الإصلاحية المقربة من الحكومة إذ أدان حجة الإسلام محمد علي ابطحي نائب رئيس الجمهورية المكلف بالعلاقات مع مجلس الشورى هذا القرار القضائي ووصفه بأنه لا أساس قانونيا وشرعيا له.
واتهم ابطحي، بحسب صحيفة انتخاب، التيار المحافظ بالسعي من خلال إجراءاته الأخيرة ضد الإصلاحيين إلى تعكير صفو الهدوء الاجتماعي.

- وصل إلى بلغراد منسق السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، خافيير سولانا، في وقت بدأت اليوم محادثات حول مستقبل شراكة صربيا ومونتينيغرو في الاتحاد اليوغسلافي.
وكالة اسيوشييتدبريس، أفادت بأن سولانا يجتمع الآن مع الرئيس اليوغسلافي فويسلاف كوشتونيتسا وأضافت أن من المتوقع أن ينضم إليهما لاحقا مسؤولون من صربيا ومونتينيغرو.
ومن المؤمل أن تساعد محادثات على مستوى الرؤساء في تسوية وضع الاتحاد اليوغسلافي. ويشارك سولانا في المحادثات بصفة مراقب بعدما أصر الطرفان على ألا يكون وسيطا.
وفيما يصر الرئيس المونتينيغري، ميلو ديوكانوفتش، على الاستقلال أعلن الاتحاد الأوروبي رغبته في أن تبقى يوغسلافيا على ما هي عليه.

على صلة

XS
SM
MD
LG