روابط للدخول

محاكمات في الصين / ضغط على قندهار / الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان في باكستان / توغل إسرائيلي في غزة / هبة مالية لباكستان / قانون للأمن في الدول الغربية


- الصين تدين 21 انفصالياً في إقليم زينغيانغ وتعدم إثنين منهم. - بعد تقهقر حركة طالبان الضغط العسكري يتركز على قندهار. - توغل قوات إسرائيلية في منطقة جنوب قطاع غزة. - منظمة العفو الدولية تحذر البلدان الغربية من مغبة التهور والاندفاع في تبني وسن قانون للأمن. - روسيا لا تستعجل خفض إنتاج النفط. - الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان يجري محادثات مع المسؤولين الباكستانيين.

- ترى الولايات المتحدة وجماعات المعارضة الأفغانية أن سيطرة حركة طالبان على أفغانستان مستمرة في التراجع بعدما ازداد حجم المناطق الخاضعة لسيطرة تحالف الشمال وغيره من قوى المعارضة الأفغانية.
وتفيد التقارير بان الضغط مسلط الآن على معاقل طالبان في قندهار الجنوبية، إلا أن ممثلي طالبان يقولون إن ميليشيا الحركة لازالت تفرض سيطرتها على الموقف هناك.
وأضافوا أن المتهم بتنظيم عمليات إرهابية، أسامة بن لادن، وزعيم حركة طالبان الملا محمد عمر، موجودان في مكان آمن داخل أفغانستان.
فكتوريا كلارك، الناطقة باسم وزارة الدفاع الأميركية قالت اليوم إن قادة بارزين في شبكة القاعدة وفي حركة طالبان قتلوا خلال غارات جوية شنتها أمس طائرات أميركية على مبنيين بالقرب من كابل وقندهار.
مسؤولون عسكريون أميركيون أعربوا عن اعتقادهم بأن جماعات معارضة لطالبان بدأت عصيانا ضد الحركة بالقرب من قندهار.
وزير الدفاع الأميركي، دونالد رامسفيلد، أعلن نشر قوات أميركية خاصة ستتولى مراقبة الطرق الرئيسة في جنوب أفغانستان بهدف اصطياد قادة شبكة القاعدة وحركة طالبان.

- وصل إلى إسلام آباد الباكستانية اليوم الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان، جيمس دوبنز، لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين الباكستانيين في إطار الجهود المبذولة لتشكيل حكومة عريضة في أفغانستان.
وزير الخارجية الباكستاني أعرب قبيل اجتماعه مع دوبنز عن الأمل في أن تؤدي المحادثات إلى سلام دائم في أفغانستان.
ومن المقرر أن يجتمع دوبنز، في وقت لاحق اليوم، مع زعماء القبائل الأفغانية المنفيين. وكان اجتمع أمس في روما مع الملك الأفغاني السابق، محمد ظاهر شاه.
وتأتي محادثات اليوم بعد يوم واحد من قرار مجلس الأمن دعوة جميع الجماعات الإثنية الأفغانية إلى عقد مؤتمر عام تحت إشراف الأمم المتحدة والتباحث في تأسيس حكومة انتقالية وهو قرار اتخذه المجلس بالإجماع.

- قدمت الولايات المتحدة اليوم هبة مالية لباكستان تبلغ ستمائة مليون دولار تثمينا لتأييد إسلام آباد حرب الولايات المتحدة على الإرهاب.
وإضافة إلى المعونة المالية هذه، فإن مبالغ محددة خصصت لباكستان من أجل تغطية تمويل أمنها الحدودي ومساعدة اللاجئين فيها ومواجهة المخدرات والإرهاب.
كما خصصت ثلاثمائة مليون دولار كاعتمادات مالية تستخدم للاستثمارات الأجنبية. وتتضمن الاتفاقية التي وقعت اليوم إعادة جدولة ديون باكستانية للولايات المتحدة تصل إلى تسعة وثلاثين مليون دولار.

- حذرت منظمة العفو الدولية اليوم البلدان الغربية من مغبة التهور والاندفاع في تبني وسن قانون للأمن في أعقاب هجمات الحادي عشر من أيلول الإرهابية.
وفي إشارة إلى مشروع قانون جديد تدرسه الولايات المتحدة وبريطانيا ودول أخرى، قالت الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية، آيرين خان، إن جماعتها قلقة من التهور والعجلة في تبني القوانين. وأضافت أن الاهتمام بالأمن لا ينبغي أن يتم على حساب حقوق الإنسان الأساسية.
يذكر أن الرئيس الأميركي جورج بوش وقع الأسبوع الماضي مشروع قانون شديد ضد الإرهاب يعطي الشرطة ووكالات الاستخبارات سلطات جديدة.
وفي بريطانيا اقترحت الحكومة، الأسبوع الجاري، قوانين جديدة لمكافحة الإرهاب تبيح للسلطات احتجاز بعض من يظن في أنهم إرهابيون من دون محاكمة.

- أفادت تقارير أوردتها وكالات أنباء غربية، بأن قوات ودبابات إسرائيلية توغلت اليوم في منطقة جنوب قطاع غزة، خاضعة للإدارة الفلسطينية.
مصادر في إحدى المستشفيات الفلسطينية ذكرت أن إطلاقا مكثفا للنيران في خان يونس، أدى إلى مقتل رجل فلسطيني وجرح ثلاثة عشر آخرين. كما أفيد بأن عددا من المباني الفلسطينية قد دمر.
وقد انسحبت القوات الإسرائيلية في وقت لاحق إلا أن الجيش الإسرائيلي لم يعلق على الحادث بعد. ونفذت الغارة بعدما أُطلقت قذيفة هاون على مستوطنة يهودية قريبة وتبادل لإطلاق النار بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية.

- في باكو قال اليوم نائب رئيس الوزراء الروسي، فيكتور خريشتينكو، إن بلاده ليست على عجل في مسالة خفض إنتاج النفط.
يشار إلى أن منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك اتفقت أمس على خفض إنتاجها بمقدار مليون وخمسمائة ألف برميل يوميا إذا وافقت الدول غير الأعضاء في المنظمة على خفض إنتاجها أيضا.

- في بيجينغ، أعلنت السلطات الصينية اليوم تجريم واحد وعشرين شخصا من الأقلية المسلمة في إقليم زينغيانغ بعد اتهامهم بأعمال انفصالية خلال مشاركتهم في مسيرة عامة. وأفادت شرطة مدينة ووشي بأن حكم الإعدام نفذ فورا باثنين من المتهمين الذين تقول الشرطة إنهما مجرمان عاديان دينا بالقتل والسرقة والسلب باستخدام السلاح.

على صلة

XS
SM
MD
LG