روابط للدخول

الوضع في كردستان / مخطط عراقي-تركي لاختراق المنطقة الآمنة / حوادث غرق اللاجئين العراقيين


- الجيش التركي يكرر معارضته لشمول العراق في الحرب ضد الإرهاب. - الإدارة الكردية في شمال العراق، تحذر من مخطط تركي-عراقي لاختراق المنطقة الآمنة. - وفاة عراقيتين في احتراق سفينة لاجئين وغرقها. - أزمة وقود في كردستان بعد تحويل حصة الإقليم إلى سوريا. - فرنسا تعود إلى العراق، بالبيجو والنشاطات الثقافية. - رئيس مجلس الشعب المصري: تصريح طارق عزيز غير لائق وفي وقت غير لائق.

طابت أوقاتكم مستمعي الكرام، هذا فوزي عبد الأمير يحييكم ويقدم لحضراتكم برفقة الزميلة ولاء صادق، قراءة للشأن العراقي كما تناولته الصحف العربية الصادرة اليوم. حيث أبرزت عددا من المحاور في تناولها للموضوع العراقي، منها الوضع في كردستان، والتحذير من مخطط عراقي-تركي لاختراق المنطقة الآمنة.
ومحور آخر يتابع سلسلة حوادث الغرق التي رافقت رحلة العراقيين إلى بلدان اللجوء، إضافة إلى مواضيع أخرى ذات صلة.
التفاصيل بعد عرض سريع لأبرز العناوين.

--- فاصل ---

نبدأ جولتنا مع صحيفة الشرق الأوسط، التي نطالع فيها العناوين التالية:
- العراق: أميركا لا يهمها نوع الحكم في باكستان بقدر ما تهمها مصلحتها.
- الجيش التركي يكرر معارضته لشمول العراق في الحرب ضد الإرهاب.

--- فاصل ---

وعن الوضع في كردستان العراق، كتبت صحيفة الحياة:
الإدارة الكردية في شمال العراق، تحذر من مخطط تركي-عراقي لاختراق المنطقة الآمنة.
وفي صفحات الرأي كتب عبد الله الشايجي، مدير المكتب الإعلامي الكويتي في لبنان، تعليقا على ادعاءات طارق عزيز حول تبعية الكويت للعراق، بعنوان (مرة أخرى.. العراق والعودة إلى المربع الأول).

--- فاصل ---

ومن العناوين التي طالعتنا بها صحيفة الزمان:
- وفاة عراقيتين في احتراق سفينة لاجئين وغرقها.
- أزمة وقود في كردستان بعد تحويل حصة الإقليم إلى سوريا.
وفي صفحات الرأي كتب خالد عيسى طه في صحيفة الزمان، مقالا عن مسيرة العراق القانونية، بعنوان (هل تضع السلطة قانونا أم أنها تقنن وضعا؟).

--- فاصل ---

كما نشرت صحيفة الزمان، الحلقة الرابعة من كتاب محمد الآلوسي (المؤامرة على العراق.. أبعادها وأطرافها).
الكتاب حسب قول الصحيفة، هو مسعى للكشف عن أسباب وأطراف المؤامرة التي بدأت بالعراق منذ عام ثمانية وخمسين، مستهدفة أقطار أخرى عربية وفق جدول زمني. أما لماذا العراق أولا؟ تجيب الزمان، لان قوة العراق جعلته المستهدف الأول، وإذا ما قضي عليه فسيكون من السهل القضاء على الآخرين.

--- فاصل ---

الشأن العراقي كان حاضرا في صحيفة القدس العربي أيضا، فكتبت تقول:
- رسالة أنثراكس للسفارة العراقية في لندن.
- وفرنسا تعود إلى العراق، بالبيجو والنشاطات الثقافية.

ومن الصحف العربية الصادرة في المنطقة، نشرت صحيفة الرأي العام الكويتية مقابلة مع عامر الجبوري، أحد أعضاء حركة الضباط الأحرار العراقية المعارضة، تحدث فيها عن عمل وأهداف الحركة.
ومن عناوين صحيفة الرأي العام الكويتية:
رئيس مجلس الشعب المصري: تصريح طارق عزيز غير لائق وفي وقت غير لائق.

--- فاصل ---

مستمعي الكرام..
قبل أن ننتقل إلى التفاصيل، نتوقف في بيروت مع مراسلنا علي الرماحي، في عرض للشأن العراقي كما تناولته صحف لبنانية:

حول العلاقات العراقية الاردنية تكتب مجلة الاسبوع العربي قائلة: مع ان طريق بغداد-عمان كانت سالكة على الدوام، وكانت الطريق الوحيدة السالكة في بعض الأحيان، إلا أنها تبدو اليوم أكثر نشاطاً، من زاوية زيارات المسؤولين الأردنيين إلى العاصمة العراقية، من ممثلي القطاعين العام والخاص.
ففي مرحلة سابقة، كان الأردن بمثابة المنفذ الوحيد للعراق على العالم، وكانت حدوده شبه مغلقة باستثناء الحدود مع الأردن التي كانت تكتسب أهمية خاصة بالنسبة إلى العراق، رسمياً وشعبياً.
تضيف المجلة، ومع ان العديد من الحدود العراقية مع العديد من دول الجوار أصبحت مفتوحة إلا أن العديد من المتابعين والمحللين يخلصون إلى أن الأردن لم يفقد أهميته بالنسبة إلى العراق.
تضيف المجلة، ان أهم ما تحقق للأردن مؤخراً، هو الاتفاق مع العراق على الاسراع بتنفيذ إنشاء أنبوب النفط الذي يربط بين البلدين وهو واحد من المشاريع الحيوية،و قد تم التوقيع على اتفاقية تتعلق بهذا المشروع بحيث يتولى كل طرف تمديد الأنابيب في أرضه، مع استعانة الجانب الأردني بالخبرات العراقية. كما يتوقع أن يتم التوصل إلى اتفاق خلال الأسابيع الثلاثة القادمة على إعادة الخطوط الجوية الملكية إلى بغداد، وبواقع أربع رحلات أسبوعياً.
أما العراق، تقول الأسبوع العربي، فلا يخفي في المقابل رغبته الدائمة، بأن يتم دعمه سياسياً وهي إشارة إلى الموقف السياسي الأردني من العراق.
علي الرماحي - بيروت.

--- فاصل ---

ذكرت صحيفة الحياة أن رئيس الحكومة الإقليمية في أربيل (نيجيرفان بارزاني)، حذر الحكومتين التركية والعراقية من اختراق المنطقة الآمنة تحت غطاء بوابة ثانية على معبر الخابور الحدودي.
جاء ذلك في لقاء أجرته معه صحيفة الحياة، ذكر فيه أن تركيا قصفت بالمدافع مدينة زاخو في كردستان العراق، وان التحقيق ما زال جاريا بهذا الشأن.
ومن جهة أخرى، أشارت صحيفة الحياة، إلى وجود استعدادات عسكرية عراقية واسعة على طول الطريق الدولي بين تركيا والعراق.

--- فاصل ---

تحت عنوان (النموذج الأفغاني لا يصب في مصلحة الشعب العراقي، لكن ذلك لن يمنعنا من اقتناص الفرص)، نشرت صحيفة الرأي العام الكويتية مقابلة مع العقيد الركن السابق (عامر الجبوري)، وهو عضو قيادي في حركة الضباط الأحرار العراقية المعارضة.
الجبوري أشار في حديثه، إلى أن حركة الضباط الأحرار هي نواة للجيش الذي تطمح إليه الحركة، وهو جيش بعيد عن الحزبية والسياسة. ولذلك يدعو الجبوري إلى ابتعاد الضباط المنتمين لحركات سياسية عن تنظيماتهم، وطالب أيضا الحركات السياسية بالكف عن زج الضباط في العمل الحزبي وتكرار التجارب السابقة، حسب ما ورد في صحيفة الرأي العام الكويتية.

--- فاصل ---

صحيفة الرأي العام حاولت أيضا من خلال حوارها مع عضو قيادة حركة الضباط الأحرار العراقية المعارضة، أن توضح تصورات العسكريين العراقيين لعملية التغيير في العراق، ورؤيتهم لإمكانية نجاح تطبيق نموذج التغيير في أفغانستان على العراق؛ حيث يشير الجبوري إلى أن النموذج الأفغاني لا يصب في مصلحة الشعب العراقي، ولكن ذلك لا يمنع الحركة من اقتناص الفرص، حسب ما ورد في صحيفة الرأي العام.
وفي محور آخر، أشارت صحيفة الزمان إلى وفاة عراقيتين في حادث غرق سفينة إندونيسية، تحمل مئة وستين طالب لجوء بعد اندلاع حريق فيها بالقرب من الشواطئ الأسترالية.
الزمان نقلت عن هيئة الإذاعة البريطانية، أن النار أُضرمت بصورة متعمدة في السفينة، بعد أن أبلغت السلطات الأسترالية طاقم السفينة بالعودة إلى إندونيسيا.

--- فاصل ---

ذكرت صحيفة القدس العربي، أن الجمود في العلاقات العراقية-الفرنسية الذي حدث بسبب مشروع العقوبات الذكية على العراق قبل ثلاثة اشهر بدأ يتكسر شيئا فشيئا، ليكشف عن عودة بطيئة للعلاقات العراقية-الفرنسية من خلال نافذة الثقافة والاقتصاد.
وفي هذا الصدد تشير صحيفة القدس العربي، إلى أن شوارع بغداد شهدت لأول مرة، ومنذ اكثر من عشرة أعوام عودة سيارات بيجو الفرنسية بموديلاتها الحديثة تنفيذا لعقد بين وزارة التجارة العراقية وشركة بيجو لاستيراد خمسة آلاف سيارة بدأ توزيعها على المواطنين العراقيين.

--- فاصل ---

ومن جهة أخرى، تشير صحيفة القدس العربي إلى أن المركز الثقافي الفرنسي في بغداد، استعاد دوره في إقامة نشاطات ثقافية فرنسية تجتذب المئات من العراقيين أسبوعيا.
وتخلص صحيفة القدس العربي إلى القول، إن المراقبين في العراق يؤكدون أن الفترة الماضية ربما دفعت الحكومة الفرنسية إلى إعادة النظر في مواقفها، وتنقل عن برلمانيين فرنسيين زاروا العراق، أن فرنسا قررت الالتفات إلى مصلحتها والابتعاد عن الدوران في فلك السياسة الأميركية، حسب ما ورد في صحيفة القدس العربي.

--- فاصل ---

مستمعي الكرام، محطتنا التالية في عمان مع مراسلنا حازم مبيضين، في عرض لبعض الصحف الأردنية:

(رسالة عمّان)

--- فاصل ---

تحت عنوان (مسيرة العراق القانونية)، كتب المستشار القانوني العراقي خالد عيسى طه في صحيفة الزمان مقالا، تناول فيه مسيرة القانون منذ تأسيس الدولة العراقية إلى الوقت الراهن.
الكاتب يصف وضع القانون العراقي في العهد الملكي، بأنه كان يعيش في استقلالية شبه تامة، حيث فصلت السلطات الملكية بين القضاء والسلطات التنفيذية، وساهمت في تمتين وتعزيز سلطة القضاء، حسب قول الكاتب في صحيفة الزمان.

--- فاصل ---

ويتناول خالد عيسى طه المرحلة التالية للقضاء العراقي، وهي مرحلة ما بعد ثورة الرابع عشر من تموز، حيث تم تشكيل محكمة الشعب لتوظَّف في تركيز الثورة ونظامها الجديد، من خلال تحويلها إلى تظاهرة سياسية، ثم أخذت بالتدريج الابتعاد كثيرا عن قواعد وأصول المحاكمات العادلة.
وأخيرا، يتناول المستشار القانوني العراقي القضاء في ظل النظام العراقي الحالي، مشيرا إلى أن الحكومة العراقية لم تقتصر على توظيف القضاة لقمع الشعب وإهدار كرامته، بل عمدت أيضا إلى تحجيم السلطة القضائية وإلغاء دورها، حسب قول الكاتب في صحيفة الزمان.

--- فاصل ---

محطتنا الأخيرة في القاهرة مع مراسلنا احمد رجب وهذه الرسالة الصوتية:

(رسالة القاهرة)

--- فاصل ---

هكذا نصل مستمعي الكرام، إلى نهاية جولة اليوم في عالم الصحافة.
شكرا على المتابعة، والى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG