روابط للدخول

اتفاق تجاري بين العراق وسوريا / أقوال متضاربة حول تورط العراق في هجمات 11 أيلول / الدول العربية ترفض توسيع الحرب / العراق غير مرتاح لموقف باكستان الداعم لأميركا / طالبو لجوء جدد في إندونيسيا


بغداد ودمشق تتفقان على تأسيس تسع شركات مشتركة. أمين عام حلف شمال الاطلسي يشير إلى عدم وجود أدلة تربط العراق بهجمات الحادي عشر من أيلول. مبعوث رئيس الوزراء البريطاني الى سوريا يعتقد ان للعراق دورا في الحرب الارهابية التي تُـشـن ضد الغرب. أمين عام الجامعة العربية يقول إن الدول العربية ترفض بالاجماع توسيع الحرب. (طه ياسين رمضان) يعرب عن عدم ارتياحه بلاده لموقف باكستان من العمليات العسكرية الاميركية ضد افغانستان. مائتين وثلاثين طالب لجوء نزلوا يوم امس في إندونيسيا بعد تعرض القارب الذي ينقلهم الى الغرق.

أعلن نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان الأحد أن بغداد ودمشق اتفقتا على تأسيس تسع شركات مشتركة. ونقلت وكالة فرانس برس عن رمضان تصريحه أثناء زيارته الجناح السوري في معرض بغداد الدولي بأن الدولتين في طريقهما نحو تأسيس الشركات المشتركة التسع دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل حولها. نائب الرئيس العراقي وصف العلاقات الاقتصادية بين بلاده وسوريا بأنها سوق مشتركة في جميع القطاعات ودون أي قيود، بحسب ما نقل عنه.

ذكر أمين عام حلف شمال الاطلسي جورج روبرتسون أنه لا توجد أدلة تربط العراق بهجمات الحادي عشر من أيلول الإرهابية على الولايات المتحدة. وأضاف في مقابلة مع فضائية الجزيرة القطرية الأحد أنه من غير الواضح ما اذا كان اسامة بن لادن هو المسؤول الوحيد عن تلك الاعتداءات الإرهابية مؤكدا استعداد حلف شمال الاطلسي لتقديم المزيد من الدعم للحملة الامريكية ضد افغانستان.

ذكرت صحيفة ديلي تليغراف اللندنية السبت أن مبعوث رئيس الوزراء البريطاني (توني بلير) الى سوريا يعتقد ان للعراق دورا في الحرب الارهابية التي تُـشـن ضد الغرب وان التحالف الدولي، ابان حرب الخليج، اخطأ في عدم ازاحة صدام حسين عن السلطة بعد تحرير الكويت.
ورد ذلك في سياق مقابلة أجرتها الصحيفة مع اللورد باول، الذي توجه الى دمشق، الشهر الماضي، حاملا رسالة من (بلير) الى الرئيس بشار الاسد.
اللورد باول أضاف أنه من الوارد جدا الاعتقاد بان العراق كان يـقدم بشكل سرى الدعم الى اسامة بن لادن و شبكته الارهابية. لكنه لا يملك على الاطلاق أي دليل على ذلك ما عدا الشك المحتمل، بحسب تعبيره.

اجرى وزراء الخارجية العرب الأعضاء في لجنة المتابعة السبت مشاورات في دمشق على هامش الإعداد لاجتماع اللجنة الذي ينعقد اليوم للبحث في سبل إحياء محادثات سلام الشرق الاوسط. ونقل عن أمين عام الجامعة العربية عمرو موسى إن الدول العربية ترفض بالاجماع توسيع الحرب. لكنه صرح عند وصوله إلى دمشق الأحد بأنه لا يستبعد توسيع الحملة ضد الإرهاب لتشمل دولا عربية بينها العراق.

أعرب العراق السبت عن عدم ارتياحه لموقف باكستان من العمليات العسكرية الاميركية ضد افغانستان. وأفادت وكالة فرانس برس نقلا عن وكالة الأنباء العراقية الرسمية بأن نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان أعرب عن هذا الموقف لدى استقباله السبت وزير الدولة لشؤون الصادرات الباكستاني، طارق إكرام، الذي يزور العراق لحضور معرض بغداد الدولي وإجراء محادثات في شأن تطوير التعاون الثنائي بين العراق وباكستان.

أفادت وكالة اسوشيتد برس بأن نحو مائتين وثلاثين طالب لجوء نزلوا يوم امس في إندونيسيا بعد تعرض القارب الذي ينقلهم الى الغرق. الوكالة نقلت عن الشرطة الإندونيسية أن اللاجئين، ومعظمهم من العراق وأفغانستان، نزلوا في إحدى الجزر الإندونيسية البعيدة، و كانوا في طريقهم إلى استراليا.

على صلة

XS
SM
MD
LG